آخر تحديث: الخميس 09 يناير-كانون الثاني 2014 06:18 مساءً
الرئيسية أخبار وتقارير شئون حزبية حوارات وجهات فكر وأدب أعلام يمنية اوراق مكتبة
بحث متقدم

الحياة حلوة يا أحمد!
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed أقلام شابة
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
فتاة سمراء في حملة أرعبت المجرمين
فتاة سمراء في حملة أرعبت المجرمين
قلبي المخبوط !
قلبي المخبوط !

بحث

  

الحياة حلوة يا أحمد!
الإثنين 04 نوفمبر-تشرين الثاني 2013 01:15 ص

أيها الرفيق أحمد سعيد الجبزي! أنا هاني.. هل تذكرني يا رفيق؟!

لقد تظاهرنا وناضلنا معاً في شوارع صنعاء لأجل الخبز.. لأجل الحرية.. لأجل الحب.. لأجل الثورة. كنا أنا وأنت والرفاق نجوع ونقاتل يوماً بعد آخر، ولم ننكسر؛ فلماذا تركتنا الآن يا رفيق ولمّا ننتهِ من أعمالنا بعد!؟

يا أحمد الجبزي! دعني أصدقك القول بأني الآن متعب ومنهك وحزين ومذعور، ولو أني أعرف أنك سترد طلبي وستقول لي كعادتك: "الحياة حلوة يا رفيق!"، كنت طلبت منك أن تفسح لي مكاناً إلى جوارك؛ لكني يا رفيقي سأواصل الحياة، وسأتذكر وجهك الطفل، ضحكتك البريئة، قلبك الوطن، نبلك، إنسانيتك... ومقولتك الشهيرة: "الحياة حلوة يا رفاق"، وسأنهض من وجعي هذا لمواصلة حلمنا الذي بدأناه معاً بأول صرخة وأول خيمة.

تأكد يا رفيق أن غيابك هذا الطويل لن ينسينا أحمد؛ أحمد الثورة والإنسان والإضاءة والرفيق... لقد جمعتنا سنوات لا بأس بها من التشرد والجوع والخوف والنضال والضحك، وهي كفيلة بأن تبقيك حاضرا في قلوبنا ما حيينا.

هناك، في "جولة الشهيد جار الله عمر"، داخل كلية الآداب، حيث كان أول مكان تعارفنا فيه، ما تزال روحك المتمردة عبقة، في المكان وفينا، وسنكون في ذلك المكان نلتقي أنا وأنت والرفاق كلما سنحت لنا الفرصة أن نفعل ذلك. أعتقد أننا متفقون يا أحمد على هذا الأمر، ولن تتأخر عنا يوماً.

وبالمناسبة يا رفيق أحمد، أنا وجميل سبيع ونبيل عبد الحفيظ وإياد المخلافي وخليل الزكري وأوراس الإرياني وفارس حسان وخاطر الصلوي وعبد العالم الدكاك وميزار الجنيد ومراد سبيع... وبقية الشلة سنكون غداً في "جولة الشهيد جار الله"، فاحرص أن تحضر باكراً.

سيكون يوما مميزا يا أحمد، حتى أن صامد السامعي سيأتي من كلية الإعلام، والمفكر رضوان نعمان سيأتي أيضاً، وسنتحدث كالعادة عن البنات والسياسة والروايات، وربما سنتشاكل مع جنود الأمن بسبب ممارساتهم الهمجية داخل الكلية.

وبعد الظهر يا رفيق سنغادر الكلية إلى مطعم العصيد في "القاع"، ثم إلى دكان "عبد الحق" بائع "السوطي". وبعد أن نشرب الشاي في "بوفيه الشيباني" ونسمع صوت أيوب يغني "يا بنات الحوية..."، ستكون وجهتنا "منتدى الجاوي" في "شارع هائل"، حيث سنلتقي هناك علوي السقاف وفتحي أبو النصر وأحمد السلامي ومحيي الدين جرمة وهاني عبد الرحمن ونبيل قاسم... وآخرين ممن اعتدنا رؤيتهم هناك؛ فالحياة حلوة يا أحمد، ويجب أن نعيشها، وكان عليك أن تفعل أيضاً!

*الصورة للفقيد/ احمد سعيد الجبزي


تعليقات:
1)
العنوان: احلامك المؤجلة يا جبزي لن تموت
الاسم: عبدالله عبدالباسط
نحن نفتقد نحـــن ،جزء منا يناور بالبعاد الحتمــي عنا ،بوصلــة مهترئة تبعده عن موطنه نحن ،عن نسيج احلامـــنا التي جمعت ارواحنا في تلك الايام والليالي الحالمة ،عن فيض محيانــا الذي أطل بالامل ذات يوم في مجالسنا المتدفقة بالحب وبالسياسة وبالحلم بوطن دافئ لنا جميعاً

يا احمد الجبزي تصبح الحياة اكثر انخفاضاً برحيلك ،عندما ننعيك باكين ننعي انفسنا اولاً ،أرواحنا المجروحة الأن التي تفتقد إلي روحك الجميلة ،انفاسك العطرة ،مهجتك الصافية إلا من حب الحزب وحب الكادحين
الأحد 10/نوفمبر-تشرين الثاني/2013 04:38 مساءً
2)
العنوان: احلامك المؤجلة يا جبزي لن تموت
الاسم: عبدالله عبدالباسط
ايها الشاب النبيل لقد غادرت شبابنا جميعاً ورحلت من دنيانا تنعي واقعنا وتنعي ارواحنا قبلك كانك تقول: ماذا عساكم تفعلون بعدي ؟،هل تنهضون بسرعة نحو رياض النضال ومدارس الحرية تنهلون من المعين الذي نهلتُ منه لتحققوا احلامي الوردية المؤجلة التي تركتها بين ضهرانيكم ؟

كأنك يا جبزي تقول:سيكون عزاءي يا رفاق ان تسيروا على نفس النهج في درب التحرر والنهوض والتحدي فلا اشك ابداً انكم ستخذلوني يا رفاق ولن نخذلك انشاء الله ابداً ما حيينا
الأحد 10/نوفمبر-تشرين الثاني/2013 04:39 مساءً

  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.

اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى أقلام شابة
أقلام شابة
من جديد ... الاشتراكي في مرمى القتل ؟؟
الشعارات تغطي حقيقة الحرب..
شجب الفتنة لا يكفي
زمن همجي..!
حينما يغدو الوطن وطن الاقوياء
مشروع الاشتراكي.. وأصحاب المشاريع الصغيرة
الـمـزيـد
الرئيسية | من نحن | أخبار اليمن | عربي وعالمي | اقتصاد | الأرشيف اليومي | راسلنا
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2019 الاشتراكي نت
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية