آخر تحديث: الخميس 09 يناير-كانون الثاني 2014 06:18 مساءً
الرئيسية أخبار وتقارير شئون حزبية حوارات وجهات فكر وأدب أعلام يمنية اوراق مكتبة
بحث متقدم

رصاص يمزق قلب المدينة
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed فكر وأدب وفن
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
البردوني .... انطباعات قارئ
البردوني .... انطباعات قارئ
في حضرة المشقر بالسحابة
في حضرة المشقر بالسحابة
الحوار الوطني من أين والى أين؟
الحوار الوطني من أين والى أين؟
وجوه قاتيه
وجوه قاتيه
حمالة الحطب
حمالة الحطب
على الكف قلبي
على الكف قلبي
الخميس 18 سبتمبر 2012
الخميس 18 سبتمبر 2012
صباح القرى
صباح القرى

بحث

  

رصاص يمزق قلب المدينة
الإثنين 18 نوفمبر-تشرين الثاني 2013 06:24 م

الى شارعين من الهذيان

واحد يتأبط قاتله

آخر يصرح

ان القتيل أصيب بفقد الحياة

و أسعف بعد الصلوات عليه

أسعف للآخرة

رصاص هنا رصاص هناك

وأنا اعد محاضرة الغد

فالمكان لم يعد مطلقا والزمان يشعل الرأس شيبا ويرجع بالمسافر عبر الفضاء البعيد في سرعة تتقارب من سرعة الضوء كما تركته القصيدة في عنفوان الشباب رصاص ... رصاص هنا وثمة بغض النباح البعيد يعض فؤاد المدينة وفي الأفق متسع لصوت المآذن اذا ما استطعنا الحياة الى الفجر وأنا بخيط من حرقة القلب اعلق دمع الثكالى واسند للغد محاضرتي اذا ما وصلت معافى اليها صباحا لعلني أراني أبين ان الأثير تلاشي وان الرصاص ا الرصاص يمزق قلب المدينة الى شارعين من الهذيان ......

تعز 11/11/2013


تعليقات:
1)
العنوان: فؤاد المدينة المجروحة
الاسم: الحالمين بالدولة المدنية
عبدالعزيز علوان
اي سحرٍ هذا
انت تكتب بجنون ،لعله الرصاص إذاً يحيلنا الى الجنون ،ولماذا لا نجن ،نهذي كثيراً نتمتم ذاك الغناء الحزين

هو الرصاص إذاً يا دكتورنا الماجد يخترق قلب المدينة الدامع ،ذاك الطفل الوسيم اراه يبكي الان من شرفته المطلة على بحر من الرماد المحترق
،تلك الصغيرة المدللة تنعي اباها الشهيد الذي كانت ترى الدنيا من خلال بسمته حين عودته كل مساء
هو الرصاص إذاً يخترق قلب المدينة الوديعة ووحدهم ذئاب الليل من يعيقون النور من الوصول إلى المدينة التي افتقدت السلام والامان منذ وقتٍ ليس بالقصير
الأربعاء 20/نوفمبر-تشرين الثاني/2013 05:28 مساءً
2)
العنوان: رصاص
الاسم: عبدالحليم الزعزعي
للأسف الشديد أستاذنا الفاضل لم يتغير شيء منذ كتابة قصيدتك الرائعة هذه فبالامس كان الرصاص هو صاحب الصوت الأكبر في حارة المناخ وقبلها أيضا وهو ما نأسف له ولا نرضاه لمدينتنا الحالمة
الجمعة 13/ديسمبر-كانون الأول/2013 04:11 مساءً

  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.

اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى فكر وأدب وفن
فكر وأدب وفن
مناجل الحصاد .....
سلامات قايد عصامي مجرب
بحقكم لا تقتلوا مهاتما
غيم الحنين..
ترويسة الفصل الأول
عمل تخريبي
الـمـزيـد
الرئيسية | من نحن | أخبار اليمن | عربي وعالمي | اقتصاد | الأرشيف اليومي | راسلنا
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020 الاشتراكي نت
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية