ناقوس الحياة "شعر"

الخميس, 14 أيلول/سبتمبر 2017 18:07 كتبه 
قيم الموضوع
(1 تصويت)

من كوخ طلاب الحياة

كوخ الوجوه السمر شاحبة الجباه

سيدق ناقوس الحياة

وستظهر الأصوات ...

اصوات القداسة والقضاة

ويعود مفهوم الحياة....

جدلاً فلا يحتاج او يطلب رضاه

من فجر تاريخ الحياة ......

يتصارع الضدان ﻻ المنهزم يفنى

ﻻ.. وليس المنتصر ضامن بقاه

وكذا ترى الاقطاع ضد المعدمين في القصر سلطان

وتحت القصر اكواخ العراة

والبرجوازيون اعداء الحياة

يعربدون في القصر ويملكون القصر

والعامل بناه

وما النضال الا سلوك مناضل

في المجتمع

يدرك تناقضه ويفهم محتواه

وفي الطريق وعورة المتناقضات

ولكن وعي صانع البركان يقتلع العتاة

وهوا الذي اعطى وﻻه للمعدمين

وفي جبال بوليفيا من أجلهم

فقد الحياة

فقد النظر والخدين من الحياة

وعلى غلاف الفلسفة

تبرز لنا تلك الحياة

ولهم تلاميذ جدد ولهم رواة

يروون فلسفة الحياة

لكوادر العمال ينبوع الحياة

وهم الذين يحولون وسائل الانتاج من أيدي العتاة

ويصنعون بفائض القيمة حياة المعدمين

وكذا المشرد في الحياة

جدلا فأسلوب المعيشة

يكتشف الوعي الجديد

علما بان الوعي بالغا اقصى مداه

وغدا ستنصاع الطبيعة للجدل

وسينتهي اللاهوت مركبة الغزاة

قراءة 8401 مرات آخر تعديل على الخميس, 14 أيلول/سبتمبر 2017 18:40

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة