بإنتظار الانفجار الكبير

الأربعاء, 25 آذار/مارس 2020 15:53 كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

يجب ان يعلم الجميع لماذا فرضت اجراءات السلامة وحددت مدة الحظر واغلاق المدارس لاسبوعين وثلاثة اسابيع ولماذا يجب فرض لبس الكمامات والتعقيم وغسل اليدين: -

حتى الان لم تسجل حالة باليمن رغم شك الجميع في ذلك، ولكن العديد من المغتربين عادوا الى اليمن من المنافذ البرية والجوية خلال الفترة الماضية وحاليا ما زال الوافدين من المنافذ البرية يدخلون اليمن..

هناك احتمال كبير بأن يدخل الفيروس مع احد الوافدين او المغتربين وقد يكون احدهم حاملا للفيروس، والمصاب بالعدوى لا تظهر عليه الاعراض خلال الاسبوعين الاولين في معظم الحالات ويكون حاملا للفيروس فقط دون اي اعراض، بعض الحالات تظهر فقط ارتفاع في درجة الحرارة في الاسبوعين الاولين.

بعد مرور اسبوعين تبدأ أعراض المرض بالظهور على المريض ومعظم الناس التي اصيبوا به كانوا يضنون انهم مصابين بأنفلونزا عادية ولم يذهبوا الى المشافي للعلاج وبعد الاسبوع الثالث تتفاقم الحالة وتزيد الاعراض وتتأثر باقي أعضاء الجسم وخصوصا (الرئتين - الكلى - الكبد) ويموت المرضى الذين لديهم مناعة ضعيفة او لا يتلقون علاجات لمكافحة تأثيرات الفيروس.

المهم انه خلال الثلاثة الاسابيع الاولى وخاصة الاسبوع الثالث يتنقل حامل الفيروس كثيرا وغير مدرك انه مصاب وينقل العدوى بمتوالية هندسية دون ان يشعر هو او الاخرين، وبعد ثلاثة اسابيع تنفجر الحالات فجأة في كل مكان..وهذا ما لا نريده ان يحدث.. وهو ما حدث في ايطاليا وفرنسا واسبانيا وامريكا وايران، انتشار سريع وانفجار مفاجئ لعدد الحالات

نحن في اليمن رغم اعلان عدم اكتشاف اي حالة لكن تتوقع منظمة الصحة العالمية انفجار مفاجئ للحالات في اي وقت..ولذلك يجب الالتزام بالتعليمات الخاصة بإجراءات السلامة ومنع التجمعات.

واقول لمن يحاول التهوين من الامر انتظروا ثلاثة اسابيع مع الالتزام بإجراءات السلامة واذا لم تظهر اي حالة في اليمن فسنكون في مأمن

كما يجب الاشارة الى أن موضوع تعليق الدراسة تم اتخاذه كوسيلة وقائية بغرض منع التجمعات وحرصا على عدم انتشار المرض.

والغرض منه يشبه الغرض من الدعوة الى العزل الذاتي بالمنازل، اما ان يتجمع الاطفال بالشوارع والاماكن العامة للعب بشكل طبيعي فهذا يفقد القرار فائدته ومغزاه

كان يجب ان تتم حملة توعية بالغرض الذي من اجله تم اتخاذ قرار تعليق الدراسةوتوعية بوسائل الوقاية من المرض واهمية النظافة الشخصية وتعزيز المناعة، ومن الخطأ استمرار الناس بممارسة حاتهم الطبيعية والاعتيادية، ابدأ ببيتك واسرتك المحيطين بك

يجب تنبيه الناس ان لا يخرجوا من البيت الا للضرورة، ويجب الالتزام بالكمامات وبتعقيم اليدين باستمرارمعظم الحالات بالاصابة بالفيروس اخذت العدوى بواسطة المصافحة ولمس الاماكن الموبوءة ومن ثم انتقلت عبر حك العين او الانف او الفم او الاكل بدون غسل اليدين وتعقيمها

لذلك يجب التوقف عن المصافحة، والتوقف عن حك ولمس العين او الانف او الفم، ويجب تعقيم اليدين باستمراروالبعد عن التجمعات والازدحامبالإضافة الى فرض اجراءات السلامة

لا يجب الاستهتار والتندر بأننا شعب قوي ولن يدخل الفيروس عندنا ووو...

نحن لا نعيش بمعزل عن العالم.. وسنتأثر بكل ما يحصل..

قراءة 2802 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة