ماذا أقول لك يا أبي في الذكرى الأولى لرحيلك !

الإثنين, 22 كانون1/ديسمبر 2014 18:55
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

٢٠ ديسمبر ٢٠١٣ م هو اليوم الذي خسرت فيه والدي المرحوم / صالح محمد حيدان بعد أن عانا وتجرع مرارة الحياه، وبعد نضال طويل لأجل الجمهورية، وتحقيق الوحدة  اليمنية، رحل والدي يتيما من أي رعاية أو اهتمام من رفاق السلاح أو رفاق النضال، أو حتى من رفاق ما بعد تحقيق الوحدة.

لا أستطيع أن أقول أو أكتب عنك يا والدي إلا سطور قليله منقوشه بحبر المعاناة وبقلم الأوجاع، لتكون شاهده على ظلم الرفاق للرفاق، وعلى المحاباة التي أصبحت سائدة في حزبك الذي ناضلت وضحيت بأولادك لأجله، آه لو تعلم يا أبي كم من الرفاق كتبوا عنك وكم من القيادات سألت عن أولادك وأسرتك أو تلمست همومهم ومعاناتهم، ولكني لن أخبرك بهذا الوفاء السراب كي لا أقلق راحتك، ولن أخبرك أن فراغا كبيرا قد تركته لنا، أو أولاد عاطلين عن العمل قد فارقتهم مجبرا، كي لا تراهم وتتوجع بعد أن توجعت على مشروع وحدة وطن رأيته قد بدأ في التمزق.

 أنا يا أبي لا أريد أن أخبرك إلا بأوضاع سياسيه قد تغيرت بعد أن كنت لا تصدق أو تحلم بأنها ستتحقق، فقد أوحيت لي كثيرا أن لا تقدم لليمن في ظل وجود ديناصورات وفيله جاثمه على صدورنا، ولكن أوجاعك وآلامك التي كسبناها من نضالك وورثتها لنا قد أصبحنا اليوم نحسها ونتجرعها بمراره وألم، فيا ليتك صمدت قليلا لتشعر بسعادة وفرحة رحيل هذه الديناصورات والفيلة، لتفرح معنا و لتبشرنا بشيء من الأمل الذي كنت تفتقده في آخر حياتك النضالية.

نم يا أبي قرير العين ونحن سنتحمل ما عانيته وما ذقته من آلام النضال ومكر الرفاق، ولن نتخلى عن مشروعك والطريق التي قد سلكتها لأجل يمن ينعم بالأمن والإستقرار، وسأظل أرثيك وحيدا عسى أن أخفف من آلامي وأوجاعي التي ورثتني إياها، سأتذكر قساوة الأربع السنين التي عانيتها بدونك ، وسأعيد الشرح لأولادي كيف كنت أتخيل صورتك وأنت بعيدا عني، ومخفي عنا في سجون نظام صالح، وسأخبرهم كيف كنت تصنع أشعه للشمس وترسم حمامة السلام وأنت في غرفه مظلمه تحت الأرض تودع بين لحظه وأخرى رفيق لك ترك بطانيته وشخابيطه كشاهد على حقد و دموية ذاك النظام، وذكريات هذا الشهيد التي نقلتها لنا بحرقه وألم ودموع تتساقط و كأني أراها الآن وأشعر بها تبلل قميصي، الرحمة لروحك الطاهرة ولأرواح رفاقك الذين ودعتهم وأنت في سجنك المظلم، والتمنيات لصحوة ضمير رفاقك، والصبر لأسرة كل شهيد ومخفي.

قراءة 1282 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة