عدن بسمة عمري"شعر"

الإثنين, 22 حزيران/يونيو 2015 23:56 كتبه 
قيم الموضوع
(1 تصويت)

مازلتِ بسمةَ عمري فتنةَ الزمن          مازلتِ بهجة روحي درَّةَ اليمن

مازلتِ وجهةَ قلبي حين تشغلني          أسبابُ رزقي فتَنفيني وتبعدني

مهما ابتعدتُ فلا بعدٌ يباعدني             عنكِ ولا فاتنات الأرض تفتنني

جبالكِ السمر أحلى من حدائقِهم           ونسمةٌ منك تحييني وتنعشني

روائحُ العودِ في الأسواقِ عابقة           والفل والطِّيب والكاذيُّ من تبن

رمالكِ التبرُ خُطْواتي بها ارتسمت         وموجُ بحركِ أهواه فيعشقني

لكم سرحتُ بأرجاءٍ منوَّعةٍ                فيها الجبالُ حِذاءَ الساحلِ اللدن

فيها الحدائق والساحات منتزهٌ            جمالها يسحر الألباب يأسرني

والناس فيكِ خصالٌ ترتقي بهم            وتجعل العيش في أكنافهم وطني

وفي الخساف لنا دار نشأتُ به           طفلاً فهل ياترى مازال يذكرني؟

لكم تشاقيت في أرجائه جذلاً              وكل من فيه مسروراً يشجعني

وكم صعدت وحلَّقت بأخيلتي              لاسقف يمنعني لاحدّ يوقفني

مازلتُ يادار ذاك الطفل حيَّرني            مانحن فيه فهل بالشرح تسعفني؟

هل كل هذا مضى هُدَّت جوانبه            لم يبق منه سوى الأنقاض والدمن؟

آه على حسنك الفتان ساحرتي            قد هشَّمتك الأيادي السود ياعدني

من ذا يفسِّر للأحفاد ما صنعت            بكِ العوادي ومن ذا اليوم يخبرني؟

يأتي الهلاك إليكِ كلَ ثانية                قذفاً من الجو أو قصفاً من السفن

أو في الشوارع حيث القتل منفلت         كل يرى في أخيه عابد الوثن

والكل يبذل أرواحاً بلا ثمن               المستفيد  سواهم  خارج الوطن

ويلي من الجهل والأطماع حاكمة         تشدُّ أعمى إلى أذيال مرتهن

قد أوشكت أن تحيل الحب من ألمٍ         حقداً يمزق أوصالي ويسحقني

لولا  حصانة أخلاقي وما وطنت          في النفس من قيم منكِ تلازمني

عروسة البحر ياعشقي وملهمتي         رغم الرزايا ورغم الكرب والمحن

أهفو إليكِ لأطوي فيكِ أشرعتي           بعد الطواف إذا ما امتد بي زمني

صنعاء، 5 يونيو 2015م

 

 

 

   

قراءة 3953 مرات

1 تعليق

  • تعليق أسد الله الصايدي الخميس, 25 حزيران/يونيو 2015 13:28 أرفق أسد الله الصايدي

    صح لسانك احمد قايد الصايدي

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة