ملتقى الشهيد اللواء الأبارة في مأرب يحيي الذكرى الثالثة لاستشهاده

  • الاشتراكي نت / خاص

الأربعاء, 11 تموز/يوليو 2018 14:17
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

نظم ملتقى الشهيد اللواء أحمد يحي الأبارة، في محافظة مأرب، مساء السبت الماضي، فعالية احياء الذكرى الثالثة لاستشهاده.

وفي الفعالية التي رعاها الفريق الركن محمد المقدشي مستشار رئيس الجمهورية - القائم باعمال وزير الدفاع  وحضرها عدد من رفاق الشهيد وممثلين للسلطة المحلية بمحافظتي ريمة، ومأرب، وجمع غفير من محبي الشهيد القيت العديد من الكلمات التي تناولت مناقبه ومحطات نضاله الوطنية على الصعيدين المدني والعسكري.

وفي كلمة القاها رئيس الملتقى المنتصر الزبير، أكد فيها على أهمية الاسترشاد بفلسفة الشهيد ورؤاه لبناء دولة العدالة والمساوة، والأخذ بعين الإعتبار الأسس التي رآها منطلقا للتنمية وأهمها تجويد التعليم ومحاربة الفساد وقواه الظلامية.

وحث الزبير أبناء ريمة على تعريف مشاكلهم بشكل علمي لمواجهة التهميش والمخاوف من استمرار الإقصاء رغم التضحيات الكبيرة التي قدموها.

ودعا الزبير الأحزاب في ريمة، إلى تفعيل الشراكة كضامن حقيقي للنجاة من التهميش.

وفي كلمة لأسرة الشهيد، ألقاها نجله الدكتور عبدالرقيب الأبارة عبر تسجيل صوتي، أكد فيها على مواصلة مسيرة الشهيد الملهم النضالية لبناء الدولة العادلة واستئصال كل المعوقات التي تقف امامها ومنها جماعة المسلحين الإنقلابيين.

وأضاف بأن والده الشهيد كان من أوائل الشخصيات التي ناهضت الفكر المتطرف للحركه السلالية وأفعالها الدخيله على مجتمعنا وظل يعريها عبر مختلف الوسائل الإعلامية والمحافل الرسمية والشعبية، داعيا لمواجهتها بصلابة وحزم.

من جانبه قال الأستاذ محمد العسل وكيل محافظة ريمة: أن إستشهاد الأبارة لم يكن خسارة على ريمة فحسب، بل على اليمن كلها.

ولفت العسل إلى دور الشهيد النضالي في مواجهة الكهنوت كمؤسس للجيش الوطني في محافظة ريمة وعضوا مهما في النواة التأسيسية للجيش الوطني بشكل عام.

وفي كلمته بالمناسبة دعا العسل القيادة السياسية ممثلة بفخامة الأخ المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية إلى النظر لريمة بعين مقدرة للتضحيات الكبيرة التي قدمتها المحافظة في مختلف جبهات العزة والكرامة دفاعا عن الجمهورية والشرعية الدستورية.

 من جانبه مدير عام مكتب التعليم الفني م/مأرب سكرتير أول منظمة الحزب الإشتراكي الأستاذ ناجي الحنيشي ألقى كلمة حيا فيها أبناء محافظة ريمة ونقل لهم تحيات محافظ المحافظة مأرب اللواء سلطان العرادة.

وأشاد الحنيشي بدور الفقيد الأبارة في مسيرة النضال واسهاماته الفاعلة حتى استشهاده رحمه الله.

 وثمن الحنيشي دور وتضحيات أبناء ريمة في معركة الشرعية ودحر الإنقلاب، مؤكدا على أهمية توحيد الموقف والكلمة والبعد عن التنازع والمهاترات التي لا تخدم إلا المشروع الكهنوتي السلالي الحوثي.

 وفي الفعالية ألقى العميد الركن محمد الجرادي قائد اللواء 81 احتياط كلمة تطرق فيها إلى المحطات النضالية للفقيد ومشاركاته الفاعلة والواسعة في الدفاع عن الثوابت الوطنية ومكتسبات الثورة والوحدة من كيد المتامرين والمتربصين على امتداد الخارطة الوطنية استشعارآ منه بالواجب الوطني الملقى على عاتقه.

وتابع العميد الجرادي "كان الشهيد الآباره من أوائل من فكروا جديا بخطورة الانقلاب الحوثي على الوطن ونظامه الجمهوري ورأى أن المواجهة بالسلاح هي الخيار الاخير لمواجهة عصابات القهر والاستبداد الكهنوتيه".

وأضاف الجرادي " عمل الفقيد  على الإنتقال إلى منطقة العبر، وهناك بدأ في عملية حشد المئات من المقاتلين والدفع بهم نحو جبهات العزة والشرف لاستعادة الدوله من ايدي مليشيا الانقلاب فمنهم من استشهد ومنهم من جرح ومنهم من لايزال في مقدمة الصفوف يسطرون أروع الملاحم البطولية والفداء".

وفي ختام الفعالية وقف الحاضرون دقيقة حداد  على روح الشهيد قائد احمد شاطر أحد أبطال اللواء 81 مشاه والذي استشهد بجبهة صرواح ووري جثمانه الطاهر صباح السبت بمقبرة الشهداء بمارب.

قراءة 870 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 11 تموز/يوليو 2018 18:07

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة