البحرية الاميركية تضبط شحنة مواد متفجرة ووقود صواريخ في طريق تهريبها للحوثيين مميز

  • عدن/الاشتراكي نت- متابعات:

الثلاثاء, 15 تشرين2/نوفمبر 2022 16:39
قيم الموضوع
(0 أصوات)
صورة وزعها المركز الإعلامي للحوثيين بتاريخ 21 أيلول/سبتمبر 2022 تظهر عرضا عسكريا في صنعاء- فرانس برس صورة وزعها المركز الإعلامي للحوثيين بتاريخ 21 أيلول/سبتمبر 2022 تظهر عرضا عسكريا في صنعاء- فرانس برس

أعلنت البحرية الاميركية، اليوم الثلاثاء، عن اعتراض سفينة صيد كانت تحمل على متنها "كمية ضخمة من المواد المتفجرة" قادمة من إيران في طريق يستخدمه الحوثيون في اليمن لتهريب الأسلحة.

وقال الأسطول الخامس الأميركي ومقره البحرين، في بيان إنه تم اعتراض القارب في 8 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي "أثناء عبوره في المياه الدولية".

وبحسب البحرية فإنه تم "اعتراض السفينة وأفراد طاقمها من أربعة يمنيين أثناء عبورهم من إيران على طول طريق يستخدم تاريخيا لتهريب الأسلحة إلى الحوثيين في اليمن".

وعثرت القوات الأميركية على أكثر من 70 طنا من فوق كلورات الأمونيوم و100 طن من سماد اليوريا الذي يمكن استخدامه لصنع المتفجرات.وفقا لما نقلته الوكالة الفرنسة "فرانس برس".

ونقل البيان عن نائب الادميرال براد كوبر قوله إنه "كانت هناك كمية ضخمة من المواد المتفجرة، تكفي لتزويد أكثر من عشرة صواريخ بالستية متوسطة المدى بالوقود حسب الحجم".

وقامت القوات الأميركية في 13 تشرين الثاني/نوفمبر بـ"إغراق السفينة بعد تحديد أنها كانت تشكل خطرا على الملاحة للشحن التجاري" وتم تسليم الطاقم لخفر السواحل اليمني.

ويدور نزاع في اليمن منذ العام 2014 بين المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران وقوات الحكومة يساندها تحالف عسكري بقيادة السعودية. وتسبّبت الحرب بمقتل مئات آلاف الأشخاص بشكل مباشر أو بسبب تداعياتها، وفق الأمم المتحدة.

ويتهدّد خطر المجاعة الملايين من سكان اليمن، فيما يحتاج آلاف، بينهم الكثير من سكان المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين، إلى علاج طبي عاجل غير متوافر في البلد الذي تعرّضت بنيته التحتية للتدمير. ويعتمد نحو 80 بالمئة من سكان اليمن البالغ عددهم 30 مليون نسمة، على المساعدات للاستمرار.

قراءة 552 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 15 تشرين2/نوفمبر 2022 16:42

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة