أخـــر الأخبــــار

 

اشتراكي تعز يهنئ فرع الإصلاح بالمحافظة بمناسبة ذكرى التأسيس

  • الاشتراكي نت/ خاص

السبت, 17 أيلول/سبتمبر 2022 20:36
قيم الموضوع
(0 أصوات)

هنأت منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة تعز، فرع التجمع اليمني للإصلاح بالمحافظة بمناسبة الذكرى الـ 32 لتأسيس التجمع اليمني للإصلاح.

جاء ذلك في تهنئة بعثها سكرتير أول منظمة الحزب الاشتراكي اليمني، في محافظة تعز، باسم الحاج، إلى، رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة تعز عبد الحافظ الفقيه.

وأكد الحاج على الروابط المتينة، التي تربط الحزبين، ومواقفهما الموحدة إزاء ما تشهده البلاد من تداعيات جراء الانقلاب الحوثي، والتدخل العسكري الخارجي.

نص التهنئة..

الاستاذ/ عبد الحافظ الفقيه رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة تعز..  الأكرم.

أصالة عن نفسي ونيابة عن سكرتارية منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة تعز، نسدي إليكم بالغ تهانينا بمناسبة الذكرى الـ32 لتأسيس حزبكم التجمع اليمني للإصلاح، والذي أشهر مع عام تحقيق الوحدة اليمنية في 22 مايو 1990، والتي اشترط حزبنا الاشتراكي تحقيقها مقرونة بالديمقراطية كأساس لبناء الدولة الوليدة، وجاء اشهار حزبكم في سياق صيغة سياسية جديدة للنظام السياسي مثلت حينها تسوية تاريخية ووطنية هامة، ومن المؤسف أن المشروع الوطني الديمقراطي الوليد لم يصمد أكثر من 4 اعوام، لينتكس مع حرب 94 والتي مثلت انقلابًا على مشروع الوحدة والديمقراطية.

الأخ/ عبد الحافظ الفقيه

نشاطركم في منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة تعز، الاحتفاء بمناسبة ذكرى تأسيس حزبكم وهي مناسبة يجب أن تكون مناسبة جرد حساب لمالآت وانتكاسات لحقت بالوطن والدولة جراء دورات العنف الدموية والحروب الأهلية والتي نعيش ويلاتها في اللحظات الراهنة، جراء انقلاب 21سبتمبر، والتدخل العسكري الخارجي.

ونحن نشارككم هدا الاحتفاء تحتم المسؤولية على حزبكم وحزبنا وكل أطراف المنظومة السياسية التأكيد على أهمية تقوية الروافع السياسية الوطنية وتعزيز دور التعبيرات المدنية الحديثة في مواجهه تصاعد وتغول التعبيرات المليشاوية والهويات ما دون الوطنية، والتي تمثل سدًا منيعًا أمام ايقاف الحرب وبناء سلام دائم وشامل يقوم على أساس الدولة الوطنية الديمقراطية الحديثة.

الاخ عبد الحافظ الفقيه

إن عملية استعادة دور السياسة تقتضي أن نقف جميعًا أمام البنى التنظيمية لأحزابنا ومدى صلتها بالقيم والمضامين الديمقراطية، كما أن تشييد الدولة الوطنية الديمقراطية مرهون بمنظومة سياسية ديمقراطية تجسد قيم حقوق الإنسان والمواطنة في المشاريع البرامجية والممارسة السياسية اليومية.

إن الاحتفاء بمناسبة تأسيس حزبكم الكبير هي فرصة لكم ولنا جميعًا في مقاربة مواقفنا وتطورها من قضية الحرب والسلام واتساع رقعة المجاعة وانهيار استقلالية القرار الوطني، كما أن مناسبة احياء ذكرى تأسيس حزبكم، هي محطة تقييم لمدى انخراط حزبكم وحزبنا وسائر التكوينات السياسية تجاه مناهضة الاستبداد السياسي والديني وسياسات القهر الاقتصادي، ومدى اقترابنا من مناهضة حزمة من الجرائم السياسية التي التصقت بتاريخنا السياسي الدامي واستمرار مظاهر القتل خارج القانون والتعذيب والاختفاء القسري ومنع حرية التعبير والفكر والمعتقد  والغاء الآخر والاحتكام لأدوات القوة والعنف في إدارة المشهد السياسي.

كما أن إحياء ذكرى تأسيس حزبكم تأتي هذا العام وقد تضاعفت الحاجة القصوى على المستوى الوطني وعلى المستوى المحلي في محافظة تعز لتحقيق إصلاحات جادة في السلطة المحلية والمؤسسة الأمنية والعسكرية، وكذا في الدفع برؤى وتصورات لاجتراح مشاريع تنموية من واقع الفرص المتاحة والمهدرة لأسباب تتعلق بغياب المواطن في صلب أولويات العمل السياسي.

نجدد تهانينا وامانينا أن يسهم حزبكم بإمكانياته المتاحة في الانتصار لمشروع وأحلام اليمنيين.. بوركتم، في كل ما يخدم اليمن واليمنيين.

قراءة 294 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة