في حوار مع فريق رصد، العميد الحمادي يتحدث عن الوضع العسكري في تعز مميز

  • الاشتراكي نت / أعده للنشر : منصور السروري

الأحد, 11 آذار/مارس 2018 18:58
قيم الموضوع
(1 تصويت)

نظرا لأهمية  وشفافية الحوار الذي اجراه فريق رصد مع  قائد اللواء 35 مدرع العميد ركن عدنان الحمادي، الذي تحدث فيه بشفافية عن ما يدور في تعز ووتأخر عملية تحريرها من مليشيا الانقلاب وغيرها من القضايا الهامة.

موقع "الاشتراكي نت" يعيد نشر نص الحوار الذي قام بتفريغه الزميل منصور السروري

      نص الحوار

* فريق رصد: الوضع العسكري في تعز ؟

 الحمادي: بالنسبة لسؤالك عن الوضع العسكري في تعز ربما تعلم أنه يتواجد في تعز  أو في محور تعز أربعة ألوية عسكرية اهي اللواء 35 مدرع؛  واللواء 17 مشاة؛ واللواء 170 دفاع جوي؛ واللواء 22 ميكا.

هذه الألوية ليست بمعنى كلمة اللواء ... يمكن ان تطلق عليها ألوية من حيث الاعداد البشرية التي تزيد عن قوة الألوية لكن بالنسبة للتسليح لا تزال دون المستوى فليس لديها سوى أسلحة عادية متوسطة وخفيفة.

تنتشر هذه الألوية فى إطار محافظة تعز غاللواء 35 مدرع ينتشر في مناطق ريف تعز بينما تنتشر الألوية الثلاثة الأخرى في الجبهة الغربية لتعز في كل من الضباب والمدينة.

الوضع العسكري ... استطاعت هذه الألوية بإمكانياتها المحدودة أن توقف زحف العدو ؛ و تمنعه من التوغل واسقاط تعز طوال السنوات الثلاث منذ أن بدأت المعركة في شهر أبريل 2015  الذي كان للواء 35 مدرع حينها شرف تصدر الموقف.

* فريق رصد: أسباب إطالة الأمد الزمني للنزاع المسلح في تعز؟!

 الحمادي: كثيرة لكن اهمها:

- قلة الامكانيات.

- المماحكات السياسية... كل طرف يسعى للاستفراد في شيء ... للاستفراد في النفوذ.

نحن في الأخير لا ولن نستطيع تحرير تعز إلا  اذا توحدت الكلمة وتركت المصالح السياسية؛ و الحزبية؛  والشخصية وكان الهدف الرئيس لنا ابناء تعز هو توحيد صفوفنا لتحرير تعز.

* فريق رصد: الاطراف المسلحة في محافظة تعز ؟

 الحمادي: عندما تكونت المقاومة تكونت من عدة فصائل من السلفيين، ومن الاصلاح ومن كتائب ومجموعات دخيلة ما نعرف من أين جاءت؟

جاءت في الأخير حسم، وبعض الفصائل الاخرى ... حصل بعدها تشكيل الالوية العسكرية.

لكن قبل ذلك في بداية الحرب كنا قد شكلنا المجلس العسكري وكان الهدف الرئيس له ان يتصدر الموقف.

لكن للأسف بقي الدعم ياتي للمقاومة، ونحن الذين نكون ألوية عسكرية لا نستلم اي دعم، ومن هذا الواقع وجدت هذه الفصائل وتقوت.

لكن في الأخير انضمت كل هذه الفصائل التي ستلاحظها بتعز للالوية العسكرية ....  فصائل ابو العباس صارت مضمومة على اللواء 35 ولواء الصعاليك ضمن اللواء 17، ومجاميع الاصلاح ضمن اللواء 22 وضمن اللواء 17.

إنما لايزال كل فصيل محسوب بالإسم على اللواء فقط.

مثلا عندنا أبو العباس كان لديه شروط رئيسية في البداية الإنضمام ؛ ووافق على للانضمام للواء 35 مدرع فكان من شروطه " أن عليه مبالغ مالية ديوان... ان يحظى أصحابه بترقيات أسوة بترقيات الآخرين  ... وبعض الاستحقاقات" وسينضم أليا للواء؛ ووافقوا عليها كل من السلطة الشرعية والمحافظ وقيادة المحور؛ ونائب الرئيس، لكن في الأخير لم تنفذ على أرض الواقع؛ فبقى يستلم المرتبات من اللواء 35 مدرع أما في مهامه وقراره فمستقل.

نعم هنالك تعاونا يوجد أحيانا في بعض  المهام لكنه لا يزال غير مدموج على اللواء 35 مدرع.... وبقية الفصائل مثله -أي مثل فصائل أبي العباس - ومثل هذه  الامور ستسبب لنا في المستقبل عوائق كبيرة ؛ وليست سهلة.

أنت لو لاحظت "موجها حديثه لمحاوره" في الأيام الماضية  الصراع في تعز، والذي دار في المحافظة بين فصيل أبو العباس ولواء الصعاليك لاتزال أسبابه غير واضحة.

أيضا القرار في تعز ليس قرارا عسكريا بحتا .... لأن السياسة داخلة فيه كثيرا.

* رصد: تأثير وجود فصائل مسلحة متعددة على حضور الدولة.؟

 الحمادي: المتصدر للموقف الان في تعز هو الجيش الوطني.

والفصائل هذه موجوده داخل المدينة ...أنا مثلا في مربعات اللواء35 وهي أكبر مساحة  يسيط

ر عليها في تعز لايوجد فيه أي فصيل مسلح غير اللواء 35.

لقد حسمنا أمورنا منذ البداية على هذا الاساس... لم نعتمد أي عناصر مقاومة تنشأ في إطار اللواء 35.

كنا ندمج كل مجموعة او فصيل مباشرة في إطار اللواء 35 ما عدا فصيل أبو العباس الذي اكلمك عنه لان هذا كان يتواجد في المدينة، وعندما اتى الدمج - كما اشرت سابقا - طرح شروطه وحدث تباطؤ في تنفيذ الشروط فبقى فصيلا  حتى تنفذ شروطه أو تتفاهم معه السلطة الشرعية.

أيضاً عملية الدمج ستكون عملبة جدا سهلة لأن الناس عندها قناعة كبيرة باهمية الدمج.

انا عندما جلست مع أبي العباس وجدت عنده قناعة كافية بالدمج لا يوجد ما يستدعي انه خطير حتى يتهم أبوالعباس بالأرهاب ... لا أعتقد أن أبا العباس إرهابياً، و أن التهمة جاءت نتيجة مماحكات سياسية حاولوا الباسها عليه.

الإرهابيون معروف عنهم أنهم لا يترقموا، ولا يقبلون الانتماء إلى اي جيش، وعندنا فصائل ابو العباس انتمت للجيش، وترقمت، وصار أبو العباس عقيدا.

* فريق رصد: عن إدراج أبو العباس في قوائم وزارة الخزانة الأمريكية؟

 الحمادي: أساسا حتى اليوم لم يتم الدمج مع للواء 35 - سوى بكشوفات الرواتب- ومع ذلك حتى وإن حدث الدمج الكامل مع اللواء 35 فنحن هنا سنكون قد عملنا على احتواء هؤلاء الناس لكونهم مرقمين عسكريا.

بل ممكن أبو العباس يتم الاستغناء عن خدمتته.

وممكن مجموعة من ضمن الذين دخلوا في إطار أبو العباس، ويشتبه بهم... يعطونا الأسماء وسنفصلهم مباشرة من الجيش ونسلمهم.

ابو العباس  عندما اتهم ذهب في اليوم الثاني وسلم نفسه لدول التحالف، وقال لهم " انتم الذين دعمتمونا، وانتم الذين تحاسبوننا فإن وجهت دعمكم لدعم الإرهاب، وليس لتحرير تعز إقطعوا رأسي.... إعدموني .... نفذوا الحكم الذي ترونه مناسبا بي،  وإن كانت هذهِ التهمة جاءت سياسية وتلبستها سياسيا فأنتم من سوف يبرأني.

* رصد: تواجد خلايا مسلحة تنتمي لتنظيمات متطرفة في تعز

 الحمادي: تعز ليست بيئة حاضنة للإرهاب ...في تصوري ان بعض الناس ممن تلبسوا الإرهاب في تعز كنتيجة لأنهم قطاع طرق .. سرق .. مخزنين........يشربوا..........

تنظيم القاعدة الذي نعرفه أنه غير ذلك فهؤلا استخدمو نفس الاسلوب حق اسلوب تنظيم القاعدة مع وجود بعض العناصر الذي جاءت من أبين وجاءت من البيضاء استغلت الوضع الأمني في تعز ودخلت مع مجموعة من فصائل المقاومة علا اساس انها تشترك في عملية التحرير... وحاولت أن تنشئ لها خلايا بسيطة ...لو اردنا حسمها داخل المدينة وفي نوايا صادقه من الألوية العسكرية الموجودة يمكن يحسموها  سريع جدا وليس مثل أبين لأنه كما قلت لك تعز ليست بيئة حاضنة للإرهاب ... كل الناس مثلاً انت لو خرجت تطارد واحد من الإرهابيين ستجد الشارع كله يخرج معك.

* رصد: دور الجيش في مواجهة الخلايا المسلحة التي تنتمي لتنظيمات متطرفة

 الحمادي: تمت في الأيام الماضية عمليات مواجهة لهذه الخلايا... أبو العباس واجه عددا من الخلايا ...ايضا اللواء 22 ميكا واجه عددا أخر من الخلايا، وتم القبض على الكثير منها.

ايضاً حاولت بعض الخلايا ان تمشي من تعز لكن يوجد معها عناصر قليلة جداً متسترة،  وانت لو تلاحظ قبل شهرين -  أي قبل ما  تنفذ عمليات مهاجمة هذه الخلايا من اللواء 22، و أبو العباس - ستلاحظ اغتيال أثنين او ثلاثة عساكر يوميا، وفد إنتهت عملية الإغتيالات هذه،  ونادراً ماتحدث.

* رصد: الهدف الحقيقي وراء حرب تحالف الحوثيين وصالح في تعز

 الحمادي: أنت لو تأتي تشوف ان التبرير الذي عمله الحوثيين الحرب ضد داعش هو تبرير في اعتقادي أن إيران لها ضلع كبير فيه.

هم- اي الايرانيون - عملوا هذه الذريعة على أساس الاستيلاء على المنطقة، و إسقاطها، وحكمها بالإسلوب الذي يريدونه هم.

لكن الواقع هو العكس لا تواجد داعش الا عندما جاء الحوثي.

والمناطق التي يتواجد فيها عندما ينسحب الحوثي يترك هذه المناطق بيئات حاضنة للإرهاب فيترك لهم الأسلحة وبعض المواد، ويشكلهم بنفسه على النحو الذي يريد.

* رصد: الحسابات السياسية لتعز لدى تحالف دعم الشرعية ودور الخطاب الإعلامي المصاحب للمعركة.

** الحمادي: تعز حسبت على جناح سياسي معين وبالذات - أنا هنا اتكلم بوضوح -  على  حساب الإخوان المسلمين أو الإصلاح.

بعض دول في التحالف تقول لك " لا يمكن أن نحررها من الحوثي ونسلمها للإخوان المسلمين".

هذه الحسابات موجودة لدى بعض دول التحالف،  وانا في اعتقادي  انها حسابات خاطئة.

يفترض أن الجيش الوطنى بتعز يكون هو السلطة الشرعية التي تحسم أمورها وتبسط نفوذها على الجيش بحيث يكون جيشا وطنيا يعتمد عليه وليس جيشا حزبيا.

نحن لن نسمح بإنشاء جيش حزبي بتعز حتى لا نوجد اية مبررات لدول التحالف العربى للتخلي عن تعز... سواء من ابناء تعز أو من الأحزاب السياسية واعلامها.

يجب ان يكون الخطاب الإعلامي خطابا متزنا.

أنا كنت شاركت دول التحالف ضمن رسم وتنفيذ خطة معينة،  وكنا شركاء رئيسين في معركة تحرير تعز .

وكانت القوات التي اتجهت إلى حيس سيتجه جزء كبير منها إلى تعز عبر البرح؛  وجزء أخر سيأتي عبر كرش مع اللواء 35 مدرع، و بعض الألوية من الجيش الوطنى من المحافظات الجنوبية لكن عندما ثقل  الخطاب الإعلامي على التحالف انتهت الخطة بالكامل خلال هذين الشهرين.

هذه حقيقة أنا اقولها وكانت وقعت الخطط واعتمدت. واستلم اللواء 35 مدرع أول دفعة من الأطقم العسكرية وغيرها على أساس أن  العملية القادمة ستكون تحرير تعز.

* رصد: رسالة قائد اللواء 35 مدرع للسلطة الشرعية والأحزاب السياسية فى تعز.

** الحمادي: الجيش الوطنى موجود ... فقط يحتاج أن الشرعية تنظمه وتبعد منه  بعض المحسوبين على أحزاب... مثلا انت جئت أضفت مدرسين أضفت كذا ...أضفت كذا ... أبعدهم عن المشهد العسكري ... واترك الجيش للمهنيين العسكريين.... العسكري مهما كان اتجاهه لكنه يفهم انه عسكري حتى إن كان له انتماء ... نعم هو يفهم انه عسكري لا يستطيع ان ينفذ أوامر الحزب ويرفض أوامر السلطة الشرعية للبلاد.

نحن هنا... ننادي كل الأخوة في تعز  ... ندعوا الأحزاب السياسية ارفعوا أيديكم عن الجيش ...دعو الجيش مؤسسة مستقلة بعيد عن الحزبية.

قراءة 3219 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 14 آذار/مارس 2018 14:05

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة