طباعة

الأحزاب السياسية بشبوة تنفي ما نشره موقع (المصدر اونلاين) بخصوص اجتماع المجلس التنسيقي للأحزاب في المحافظة

  • الاشتراكي نت / خاص

الأربعاء, 30 أيلول/سبتمبر 2020 19:04
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

نفت الأحزاب السياسية في محافظة شبوة علاقتها بما نشره موقع (المصدر اونلاين) يوم امس الثلاثاء بخصوص اجتماع المجلس التنسيقي للاحزاب السياسية بمحافظة شبوةالمنعقد بتاريخ 28/9/2020م.

وقالت في بلاغ صحفي تلقى "الاشتراكي نت" نسخة منه انه جرى خلال الاجتماع التوافق على بلاغ صحفي لكنهم تفاجئوا بنشر بعض النقاط التي لم يقرها المجلس خلال الاجتماع ولم يجري التوافق عليها.

ونفى البلاغ الصادر عن فروع (الحزب الاشتراكي اليمني، حزب البعث العربي الاشتراكي القومي، حزب جبهة التحرير) بمحافظة شبوة، صلتهم بما نشره الموقع وتناقلته عددا من المواقع الالكترونية، داعيين الى عدم التسرع في تحديد المواقف والحفاظ على اللحمة الوطنية بين أبناء المحافظة.

وأوضح البلاغ أن الاجتماع خرج ببلاغ صحفي توافق عليه المجتمعون غير الذي جرى نشره فيما يلي نصه:

بلاغ صحفي

عقد مجلس تنسيق الاحزاب السياسية في محافظة شبوة اجتماعه الاعتيادي بتاريخ 28/9/2020م حيث ناقش الاجتماع في جدول اعماله جمله من القضايا ذات الاهتمام المشترك وبما يجري على الساحة من احداث

واكد الاجتماع على ضرورة لم الشمل وتوحيد الكلمة والعمل على بسط الامن والاستقرار من خلال تعزيز دور التنمية والبناء في المحافظة.

وطالب الاجتماع بالدعوة لعقد لقاء موسع لجميع القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني والشخصيات الاجتماعية والقبلية لجمع الكلمة وتوحيد الصفوف لمواجهة التحديات المستقبلية بما يخدم مصلحة المحافظة وابناءها مشددين في الوقت نفسه على الوقوف الى جانب السلطة المحلية في مسيرتها التنموية وتشجيع الاستثمار لجعل محافظتنا بيئة جاذبة له مع بسط نفوذ الامن وحفظ الحريات والراي الاخر لما فيه المصلحة العامة

كما طالب الاجتماع بضرورة عودة نشاط الشركات النفطية لمزاولة عملها وتأمين وجودها وتفعيل المنشآت النفطية والغازية في المحافظة وكذلك تحمل السلطة المركزية مسئوليتها القانونية والاخلاقية في وقف تدهور العملة المحلية والعمل على رفع وتحسين مستوى معيشة الشعب.

قراءة 2105 مرات

من أحدث