طباعة

الأمم المتحدة: واحد من كل 33 شخصاً في اليمن سيكون بحاجة لمساعدة العام المقبل مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الثلاثاء, 01 كانون1/ديسمبر 2020 17:48
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

أطلقت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، نداء لجمع مساعدات بقيمة 35 مليار دولار لمساعدة 160 مليون شخص هم من الأكثر ضعفا في 56 بلداً، في العام 2021

وقدر تقرير الأمم المتحدة حول الأوضاع الطارئة في العالم للعام 2021، أن 235 مليون شخص في العالم سيحتاجون إلى نوع من المساعدة الطارئة العام المقبل، أي بزيادة بنسبة 40 بالمئة مقارنة بعام 2020.

وقال مارك لوكوك مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية والإغاثة للصحفيين إن"الزيادة ناجمة كليا تقريبا عن كوفيد-19".

وأشار إلى أنه أصبح واضحاً أنّ الضرر الأكبر على البشرية هو من التبعات الاقتصادية والاجتماعية للإغلاق والركود الاقتصادي العالمي الذي تلاه. مما أدى إلى ارتفاع أسعار الغذاء وانخفاض الدخل وانخفاض التحويلات وانقطاع برامج التطعيم وإغلاق المدارس وغيرها.

وأضاف لوكوك "الصورة التي نعرضها هي الأكثر كآبة وقتامة على الإطلاق حول الاحتياجات الإنسانية في الفترة القادمة".

وذكر التقرير أن واحد من كل 33 شخصاً سيكون بحاجة لمساعدة العام المقبل، مشيراً إلى أنه إذا كان جميع هؤلاء الأشخاص يعيشون في بلد واحد فسيكون خامس أكبر بلد في العالم.

وأفاد بأن عدد الذين يعانون من الجوع حول العالم في تزايد، إذ يعاني حالياً 77 مليون شخص في 22 دولة من الجوع الحاد. ويتوقع التقرير أن يصل عدد الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي الحاد إلى 270 مليون شخص بحلول نهاية العام الجاري.

قراءة 389 مرات

من أحدث