اشتراكي ردفان ينعي رحيل العميد منصر هادي صلاح

  • الاشتراكي نت / خاص

الثلاثاء, 14 أيار 2019 18:59
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

نعت منظمات الحزب الاشتراكي اليمني في مديريات ردفان الاربع بمحافظة لحج وفاة المناضل العميد منصر هادي صلاح الذي وافته المنية يوم الجمعة الماضية إثر مرض الم به عن عمر ناهز 73 عاماً.

وقالت المنظمات في بيان نعي صادر عنها وبهذا المصاب الجلل فقد الوطن أحد أبناءه البررة ورجاله الميامين الذين اجترحوا مآثر خالده في مختلف مراحل النضال لخدمة وطنهم وشعبهم.

وتطرق البيان الى أبرز محطات الفقيد النضالية ومبادئه الوطنية وادواره النضالية التي انتهجها طوال حياتة.

وقدم البيان أصدق التعازي والمواساة الى اولاده واهله وذويه كافة متمنيا لهم جميعا الصبر والسلوان سائله العلي القدير ان يخصه برحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون.

نص البيان

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

 (مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) صدَقَ الله العَظِيم.

بقلوب مؤمنه بقضاء الله وقدره تنعي لجان منظمات الحزب الاشتراكي اليمني واعضائها وانصارها وجماهير مديريات ردفان الاربع محافظة لحج وفاة المناضل الجسور، العميد الشيخ منصر هادي صلاح الذي وافته المنية يوم الجمعة الموافق 10مايو 2019 اثر مرض الم به عن عمر ناهز 73 عاماً .

 وبهذا المصاب الجلل فقد الوطن أحد أبناءه البررة ورجاله الميامين الذين اجترحوا مأثر خالده في مختلف مراحل النضال لخدمة وطنهم وشعبهم. وممن اسهموا خلال مراحل حياتهم النضالية وبفعالية كبيره في الدفاع عن ثورة26سبتمبر ضد الحكم الامامي الكهنوتي وكان احد الرواد الاوائل الذين اشعلوا فتيل الشرارة الاولى لثورة الرابع عشر من اكتوبر عام 1963ضد الاستعمار البريطاني من على قمم جبال ردفان الأبية وظل على عهده النضالي الى ان تم تحقيق الاستقلال.

 وعقب تحقيق الاستقلال الوطني في 30 من نوفمبر كان احد الرجال الذين شكلوا نواة الجيش الوطني فعلاً ومن خلال موقعه التي تحملها لاحقاً  قدم اسهامات جليليه في بناء هذه المؤسسة وقدم مع رفاق السلاح امثلة بارزه في الدفاع عن وطن الثلاثين نوفمبر 1967

وكان رحمة الله من الشخصيات العسكرية الكفؤة والمؤهلة التي لا تعرف الكلل او الياس ولقد تعرض في  احدى معارك الدفاع عن الوطن مع اعداءه لإصابة بلغيه كادت تؤدي بحياته. 

لقد كان الفقيد فعلاً صاحب سجل نضالي مليء بالمواقف الوطنية النبيلة فكان حاضراً في كافة ميادين الحرية والشرف والكرامة والعزة في مختلف المراحل.

وخلال حياته حظي الفقيد بحب وتقدير واحترام الجميع له وكان قد ترك ايضاً مأثر وبصمات كثيرة في مجالات عده ومنها مساهمته في حل النزعات وقضايا المواطنين الاجتماعية على مستوى ردفان وغيرها من المناطق في جنوبنا الحبيب.

كما عرف الفقيد دوما بالرجل الذي يتقدم الصفوف الأولى في كافة الفعاليات السياسية والجماهيرية المعبرة عن مصالح الناس وقضاياهم العادلة وصاحب موقف ثابت لا يعرف التلون والهث وراء المصالح الضيقة على حساب تلك المبادئ والقيم التي تربى وامن بها طوال تاريخه النضالي الطويل. 

 ان منظمات الحزب الاشتراكي مديريات ردفان محافظة لحج وهيئ تنعي الفقيد تتقدم الى اولاده واهله وذويه كافه، بتعازيها ومواساتها القلبية متمنيه لهم جميعا الصبر والسلوان سائله العلي القدير ان يخصه برحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون.

صادر عن منظمات الحزب الاشتراكي اليمني مديريات ردفان الاربع محافظة لحج

 11مايو2019

قراءة 589 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة