اشتراكي الدائرة 60 يحذر من مخاطر تحول مديرية الشمايتين الى ساحة للمظاهر المسلحة

  • الاشتراكي نت / خاص

الإثنين, 23 أيلول/سبتمبر 2019 13:30
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

حذرت منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بالدائرة 60 بمحافظة تعز من مطر تحول مديرية الشمايتين الى ساحة للمظاهر المسلحة على امن المنطقة واستقرار ومعيشة اهلها

وقالت المنظمة في بيان صادر عنها: ان هذه المظاهر في المديرية البعيدة عن مناطق المواجهة تجعلها على شفا حفرة من الاحتراب الداخلي الذي سيدفع ثمنه كل ابناء المديرية بدون استثناء موتاً وتشرداً ودماراً وثأرات واحقاد سيمتد أثرها لسنوات طويلة قادمة.

وطالب البيان بإزالة كل المظاهر المسلحة من المديرية وتوجيه وحدات الجيش للتموضع بما يخدم معركتها الحقيقية ضد الانقلابيين.

نص البيان

لقد كانت الشمايتين ومنذُ بداية الحرب اللعينة ملاذاً للباحثين عن الامن والأمان وملجأً لمن تعرضت مناطقهم لويلات الحرب منازلهم للتدمير ومصادر عيشهم للخسارة، كما انها المنفذ الوحيد الرابط بين مناطق تعز والمحافظات الأخرى بعد ان اطبق الانقلابيون على المنافذ الأخرى

ان المديرية تحولت هذه الايام الى ساحة للمظاهر المسلحة واستعراض الأسلحة وإقامة المواقع والدُشم والمعسكرات وصارت قراها اماكن لتجريب الرماية كما حصل في شرجب بتاريخ 14 سبتمبر تكرراً لما حدث في اماكن أخرى.

ان هذه المظاهر في المديرية البعيدة عن مناطق المواجهة تجعلها على شفا حفرة من الاحتراب الداخلي الذي سيدفع ثمنه كل ابناء المديرية بدون استثناء موتاً وتشرداً ودماراً وثأرات واحقاد سيمتد أثرها لسنوات طويلة قادمة.

أننا في منظمة الحزب الاشتراكي اليمني الدائرة 60 حذرنا ونحذر من هذه المظاهر ومخاطرها على امن المنطقة واستقرار ومعيشة اهلها ودعونا واكدنا وسنظل نؤكد على:-

1- دعوة المواطنين الى موقف موحد رافض لدعوات الحرب والمظاهر المسلحة وكل ما يزيد من توتر الأجواء وعلى الفعاليات السياسية والوجاهات الاجتماعية والمثقفين ان يقوموا بدورهم بالتوعية بأهمية السلام ومخاطر الحرب

2-المطالبة بإزالة كل المظاهر المسلحة من المديرية وتوجيه وحدات الجيش للتموضع بما يخدم معركتها الحقيقية ضد الانقلابيين. وبهذا الصدد ندعو القيادات العسكرية الى متابعة تنفيذ اوامرها الصادرة بهذا الشأن والتي لم تر النور بعد.

3- مطالبة السلطة المحلية القيام بدورها في توفير الامن والتعامل مع المظاهر المخلة به وفقاً للنظام والقانون والاهتمام بمكافحة الفساد وتوفير الخدمات تخفيفاً لمعاناة المواطنين.

يا ابناء الشمايتين لقد كنتم ومازلتم تنتشرون في كل انحاء اليمن طالبين الرزق الحلال ورسلاً لنشر العلم والثقافة وقيم الخير والعدل وامتدت بصماتكم لتترك اثرها في أماكن بعيدة من هذا العالم. فلا يتحول البعض منكم الى دعاة حرب يخربون بيوتهم بأيديهم. نريد منكم دعوة سلام موحدة وموحِدة وحازمة لمواجهة دعوات الحرب المسعورة.

والله من وراء القصد.

صادر عن منظمة الحزب الاشتراكي اليمني الدائرة 60.

22سبتمبر 2019.

قراءة 2924 مرات آخر تعديل على الإثنين, 23 أيلول/سبتمبر 2019 13:33

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة