اشتراكي الضالع ينعي الدكتور عبدالعزيز الدالي

  • الاشتراكي نت / خاص

السبت, 08 آب/أغسطس 2020 17:08
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

 

نعت منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة الضالع، الدكتور عبدالعزيز الدالي، عضو اللجنة المركزية للحزب ووزير الخارجية الأسبق لجمهورية اليمن الديمقراطية، الذي وافاه الأجل إثر نوبة قلبية أمس الجمعة.

وقدمت المنظمة في بيانها صادق التعازي والمواساة تشاطر الى أبناء الفقيد مبتهلة الى الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع الرحمة والمغفرة وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

نص البيان  

ببالغ الاسى والحزن تلقت منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة الضالع، نبأ رحيل عضو اللجنة المركزية للحزب وآخر وزير خارجية لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية، الدكتور عبدالعزيز الوالي، الذي وافاه الأجل عصر أمس الجمعة الموافق 7 أغسطس 2020، عن عمر يناهز الـ 83 عامًا.

لقد كان الفقيد الدالي أحد رموز العطاء الوطني في مجالات حياتية عدة بدءًا بإنخراطه في حركة القوميين العرب مطلع الستينيات من القرن المنصرم ومشاركته في حركات التحرر الوطني التي أفضت إلى الإستقلال الناجز لجنوب الوطن عام 1967، مرورًا بتوليه منصب وزيرًا الصحة ثم وزيرًا للخارجية في جمهورية اليمن الديمقراطية منذ العام 1982 وحتى العام 1990، ثم وزير الدولة للشئون الخارجية حتى حرب صيف 94 الظالمة، وانتهاءًا بتكليفه بمنصب مستشار الشئون الخارجية للمجلس الانتقالي الجنوبي.

لقد عرف عن الدالي كفاءته المهنية العالية وهو الأمر الذي مكنه من شغل منصب مديرًا عامًا لمستشفى الجمهورية بعدن عقب تخرجه من كلية الطب بمصر بفترة قصيرة، ثم وكيلًا لوزارة الصحة قبل تعيينه وزيرًا للوزارة خلال الفترة من العام 1969 وحتى 1977، حيث حقق خلالها طفرة كبيرة في مجال تطوير العملية الصحية وإزدهار الخدمات الطبية في مختلف مناطق البلاد حينها.

عاش الفقيد حياة المناضلين الأبرار نظيف اليد والعقل ثابت الفكرة والإنتماء للوطن والإنسان، ولم تهزه نوائب الزمن أو تزعزع إيمانه بالحرية والعدالة كل مغريات الحياة، بل وظل حارسًا أمينًا لكل تلك المبادىء والقيم التي تشربها عن حزبه إلى أن لاقى ربه.

 إن رحيل هامة وطنية سياسية ومهنية بحجم الدكتور عبدالعزيز الدالي، خسارة قاسية للحزب وللوطن بشكل عام، وأمرًا يستدعي الحزن الشديد، ذلك أن الوطن كان في مسيس الحاجة لمثله في ظل الظروف العاصفة والغير مسبوقة التي يشهدها.

إن منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة الضالع إذ تنعي الفقيد الكبير فإنها تشاطر أبناءه حزنهم العميق، وتبتهل إلى الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع الرحمة والمغفرة وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا اليه راجعون.

ـ صادر عن منظمة الحزب الإشتراكي اليمني ـ محافظة الضالع.

السبت الموافق 7 أغسطس 2020م.

قراءة 1690 مرات آخر تعديل على السبت, 08 آب/أغسطس 2020 17:34

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة