اشتراكي تعز يبحث مع تكتل النقابات آليات التعاون المشترك

  • الاشتراكي نت / خاص

الثلاثاء, 19 كانون2/يناير 2021 21:35
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

أكدت سكرتارية منظمة الحزب الاشتراكي اليمني يتعز على أهمية النقابات العمالية ودورها في بناء الدولة، ومهامها المتعلقة بإستعادة مؤسسات الدولة التي انهارت بفعل الحرب.

وشدد الرفيق باسم الحاج، السكرتير الأول لمنظمة الحزب الاشتراكي بتعز خلال لقائه بتكتل نقابات تعز على ضرورة وجود الية للعمل المشترك بين الأحزاب السياسية والنقابات بدون أبوية سياسية أو هيمنة للأحزاب على النقابات. مؤكدًا على استقلالية العمل النقابي وعدم تجييره لسلطة أو تذييله لحزب، لصالح الانحياز لمصالح جمهور النقابات...

وجدد التأكيد على اهمية دور النقابات في ايقاف الحرب وازالة اثار الانقلاب،  ( وبناء السلام ) واستعادة العملية السياسية وبناء مؤسسات الدولة وفقا لمخرجات الحوار، مؤكدًا على أهمية اشراك النقابات في العملية التفاوضية.

وبحث اللقاء الذي خصص لمناقشة آليات العمل المشترك بين النقابات والأحزاب السياسية، وضع النقابات حاليًا وضرورة استعادتها دورها الفاعل في الدفاع عن قضايا الجماهير.

وناقش اللقاء مخرجات ندوة اليسار التي نفذت بالشراكة مع مؤسسة فريدريش ايربرت.

ومن جهته أوضح رئيس تكتل نقابات تعز،  د. حمود علي مقبل، على أهمية العمل على رفع الوعي الجمعي الموجه لخدمة الجماهير لا الوعي الموجه سياسيًا فقط، مستغربًا التسييس المتبع للقضايا العامة من قبل بعض الأطراف وبما يعطل دور النقابات بسبب التأثير السلبي على الوعي الجماهيري من قبل تلك الاطراف.

وأضاف: "القضايا التي تناضل من أجلها النقابات موجودة في البرامج السياسية للأحزاب ولكن تلك البرامج لا تنعكس على واقع عمل الأحزاب"، مؤكدًا أن أي حزب ينظر لخدمة المجتمع عليه النضال من أجل توفير الحقوق الأساسية التي تضمنها قانون حقوق الانسان والمواثيق الدولية المختلفة.

وفي حديثه عن علاقة النقابات بالأحزاب، قال د. حمود:  "النقابات هي نقابات مستقلة، وهي موجودة في غالبية القطاعات، وعلاقتها بالأحزاب في ظل التعددية السياسية هي علاقة مع جماهير الأحزاب لا مع القيادات، النقابة التي تعمل على أن تكون مع الحزب وتنتهك حقوق الموظفين هي نقابة سلطة".

وأوضح رئيس تكتل نقابات تعز، أن فراغ الشارع موجود لأن القوى اليسارية غير قادرة على ملء هذا الفراغ لأن الوعي الجماهيري قاصر ويجري تعبئته من قبل الأطراف بطريقة تجعله وعيًا موجهًا خلف ما تطرحه.

وأكد إن "النقابات لا تمانع المشاركة في تيار شعبي مع الأحزاب بشرط بقاء استقلاليتها وضمان عدم اقصائها أو تهميشها وعلى أن تكون العلاقة تنسيقية". موضحًا توجههم في التكتل للعمل على رفع الوعي الجمعي للجماهير الشعبية من خلال عدد من الأنشطة التي سيقوم بها التكتل.

وأكد اللقاء على مرجعية الشرعة الدولية لحقوق الانسان ومخرجات الحوار الوطني الشامل كإطار مرجعي ناظم لعمل النقابات ..ولأي اعمال وصيغ عمل تشاركية.

حضر اللقاء رئيس فرع التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري بالمحافظة عادل العقيبي، وسكرتير الدائرة التنظيمية بمنظمة الحزب الاشتراكي بتعز دماج نصر، ونائب سكرتير الدائرة الجماهيرية عبدالحكيم القباطي، ورئيس تكتل نقابات تعز د. حمود علي عبدالله مقبل، وأمين عام التكتل حسان الياسري، وعدد من قيادات النقابات في المحافظة.

قراءة 1350 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة