طلاب الاشتراكي في الخارج يطالبون بحلول جذرية وشاملة لايقاف معاناة الطلاب المبتعثين مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

السبت, 09 تشرين1/أكتوير 2021 22:26
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

ادان القطاع الطلابي للحزب الإشتراكي اليمني في الخارج سياسة التجويع الممنهج التي تمارس ضد الطلاب المبتعثين وما يترتب عليها من ظروف معيشية وتعليمية ونفسية مأساوية على واقع حال الطلاب المبتعثين.

ودعا في بيان صادر عنه اليوم السبت، وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والتعليم الفني والتدريب المهني لبذل جهود تليق بحجم المأساة التي يعيشها الطلاب المبتعثين وعمل حلول جذرية وشاملة لإيقاف معاناة الطلاب بما يمكن الطلاب من التركيز في التحصيل العلمي وما تم إبتعاثهم  لأجله.

وادان البيان الممارسات التي انتهجتها بعض السفارات والملحقيات الثقافية من منع للطلاب من إقامة الوقفات الإحتجاجية و الإعتصامات والمضايقات للمعتصمين واستخدام قوة السلطة للحد من مشاركة الطلاب الفاعلة في الفعاليات الإحتجاجية.

نص البيان

يتابع القطاع الطلابي للحزب الاشتراكي اليمني في الخارج  الأوضاع المأساوية التي وصل إليها الطلاب المبتعثين جراء تأخير مستحقاتهم الدراسية لفترة استحقاق عام ونيف (15شهر) وكما يتابع تحركات الطلاب للمطالبة بحقوقهم بمختلف الوسائل النقابية المكفولة لهم قانونيا، وإذ يحيي القطاع الطلابي للحزب الإشتراكي اليمني كل الطلاب المدافعين عن حقوقهم الذين كسروا حواجز الصمت والترهيب الممنهج الذي يطال الطلاب الناشطين بهدف تكميم الأفواه ضمن سياسة تهدف إلى خلق مجتمع عاجز عن التعبير عن نفسه وعن حقوقه وتطلعاته، ويدعو الطلاب المبتعثين للإنخراط في الفعاليات المطالبة بالحقوق ومقاومة سياسة التجويع والتركيع، و إذ يدعو القطاع القنوات الإعلامية الحرة والصحفيين والناشطين إلى تغطية فعاليات الطلاب الإحتجاجية لإيصال أصواتهم ومعاناتهم للجهات المختصة.

ويدين القطاع الطلابي للحزب الإشتراكي اليمني في الخارج سياسة التجويع الممنهج التي تمارس ضد الطلاب المبتعثين وما يترتب عليها من ظروف معيشية وتعليمية ونفسية مأساوية على واقع حال الطلاب المبتعثين والذين يعتبرون نخبة البلد ومن يعول عليهم في رسم مستقبل اليمن المرجو، ويحث القطاع الطلابي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والتعليم الفني والتدريب المهني لبذل جهود تليق بحجم المأساة التي يعيشها الطلاب المبتعثين وعمل حلول جذرية وشاملة لإيقاف معاناة الطلاب بما يمكن الطلاب من التركيز في التحصيل العلمي وما تم إبتعاثهم لأجله.

كما يدين القطاع الطلابي للحزب الإشتراكي اليمني في الخارج الممارسات التي انتهجتها بعض السفارات والملحقيات الثقافية من منع للطلاب من إقامة الوقفات الإحتجاجية و الإعتصامات والمضايقات للمعتصمين واستخدام قوة السلطة للحد من مشاركة الطلاب الفاعلة في الفعاليات الإحتجاجية.

ويدعو القطاع الطلابي وزارة التعليم العالي والحكومة الشرعية إلى إنتهاج آليات واضحة وشفافة للإبتعاث والقوانين المصاحبة له ونشر الكشوفات الدراسية للمستحقات المالية والرسوم الدراسية بما يعزز مبدأ الشفافية وحق الحصول على المعلومة للحد من الفساد والتجاوزات والوساطة والمحسوبية ولكِ يكون الطلاب سواسية أمام القانون بما يمنع الغبن ويوقف حالة الإحتقان في نفوس الطلاب وبما لايجعل من مؤسسات الدولة وخدماتها حكرا على فئة معينة.

عاشت الحركة الطلابية 

صادر عن سكرتارية القطاع الطلابي للحزب الإشتراكي اليمني في الخارج 

السبت الموافق 9 أكتوبر 2021

قراءة 374 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة