معارك على اشدها بمحيط معسكر خالد غربي تعز مميز

  • الاشتراكي نت/خاص

الجمعة, 14 نيسان/أبريل 2017 15:12
قيم الموضوع
(0 أصوات)

صعدت القوات الحكومية المسنودة بمقاومة شعبية، اليوم الجمعة، عملياتها العسكرية ضد مليشيات صالح والحوثي في معسكر خالد بن الوليد بتعز جنوبي البلاد، في وقت تسعى فيه بمشاركة قوات التحالف فرض سيطرتها الكاملة على الساحل الغربي من البلاد.

وقالت مصادر عسكرية إن المعارك على اشدها تدور في هذه الاثناء، بين الطرفين في الاسوار الغربية والجنوبية من المعسكر.

ونقل مراسل " الاشتراكي نت" عن المصادر قولها إن القوات الحكومية شنت العديد من الهجمات على مواقع المليشيات، تزامنا مع الغارات الجوية لمقاتلات التحالف العربي، التي دمرت اطقما عسكرية في مفرق المخا وعند البوابة الشرقية من المعسكر.

واستهدفت غارات جوية اخرى تعزيزات عسكرية في سائلة موزع ومنطقة الطمر بموزع ذاتها.

 ويعد معسكر خالد الذي يقع على بعد 40 كم شرق مدينة المخا، من اهم المعاقل الاستراتيجية واخرها بالنسبة للمليشيات غربي تعز.

وتأتي اهمية المعسكر، الذي يحتوي على اكبر مخازن الاسلحة للمليشيات ـ كون موقعه الجغرافي يتوسط مديريات مقبنة وموزع، ويطل على طرقات مؤدية للمخا والخوخة في الحديدة.

وقالت المصادر العسكرية ان المعسكر بعد استعادة السيطرة عليه سيكون نقطة انطلاق للعمليات العسكرية وتحرك القوات المشتركة شرقاً باتجاه مدينة تعز وغرباً نحو الحديدة.

 قناة الاشتراكي نت تليجرام _ قناة اخبارية

للاشتراك اضغط على الرابط التالي ومن ثم اضغط على اشتراك بعد أن تفتتح لك صفحة القناة

https://web.telegram.org/#/im?p=@aleshterakiNet

قراءة 515 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة