الاشتراكي ينعي رحيل الكاتب والمناضل الكبير عبد الرحمن سيف إسماعيل

الأربعاء, 29 كانون2/يناير 2014 16:14
قيم الموضوع
(0 أصوات)

نعت الامانة العامة للحزب الاشتراكي اليمني رحيل الكاتب الصحفي والمناضل الكبير عبد الرحمن سيف إسماعيل وعضو اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليمني عن عمر ناهز الـ59 عاما.

وتوفي عبد الرحمن سيف صباح اليوم الاربعاء في مستشفى الثورة بالعاصمة صنعاء نتيجة إصابته بمرض في القلب.

وقالت الامانة العامة في بيان نعي صادر عنها أنه برحيل الكاتب الصحفي الرفيق عبد الرحمن سيف اسماعيل خسر الوطن والحزب واحداً من تلك الشخصيات التي أخلصت لقضية الوطن والانسان والتي كان لها فعلها الهام في الحياة بهدوء وصمت وكان له دوره البارز في ساحة التغيير في فترة الثورة الشعبية. كتب وأنتج وثابر واجتهد وناضل بطريقته ووقف إلى جوار الناس وقضاياهم معبرا عنها بالكلمة والفعل.

وأكد البيان أن الفقيد استطاع أن يخلق من حياته أكثر من حياة وأن يقوم بتفريعها على أكثر من مستوى وسياق، فكان المناضل الصادق مع ذاته ومحيطه والمخلص لقضية الوطن الذي آمن بها وكان القلم المعبر عنها في جل كتاباته التي كانت لا تحاول إلا أن تكون مع الناس وقضاياهم وتطلعاتهم في العيش الكريم والعدالة والمساواة منذ بداية إلتحاقه بالعمل الصحفي في صحيفة 14اكتوبر في جنوب الوطن في بداية سبعينيات القرن المنصرم، أو من خلال إشتغاله في العمل السياسي والذي كان أحد طلائعه في الجنوب وأبرز قياداته في مناطق شمال الشمال في الثمانينات وسجن خلالها وتعرض لكل وسائل التعذيب والمضايقات بعدها.

وقال البيان "إن الأمانة العامة للحزب الاشتراكي اليمني وهي تنعي هذا الرفيق الإنسان الصادق إنما تعلن أنه برحيله قد نقصت ورقة فريدة في الساحة الوطنية امتازت بالنبل والصفاء والصداقة والإخوة.

وأضاف البيان "ونحن نكرر هنا الشعور الحزين الذي يلفنا برحيل هذا القامة فإن كل ما نتمناه هو أن يتم إصدار ما تركه الفقيد من كتب جاهزة للطباعة وإعادة طباعة ما تم إصداره من كتب لأنها تمثل ثمرة تجربته الثرية والتي يمكن ان تشكل قاعدة معرفية بكثير من القضايا الوطنية التي تناولها لجيل الشباب.

ونقلت الامانة العامة للحزب الاشتراكي في باينها صادق التعازي والمواساة القلبية لأسرة الفقيد ورفاقه وكل محبيه، سائلة أن يلهم الجميع الصبر والسلوان وأن يتغمده بواسع الرحمة والغفران.

ولد الفقيد عبد الرحمن سيف إسماعيل عام 1955 في مدينة تعز.

متزوج وله ثلاثة بنات وإبن

تلقى تعليمه الاولي في الجنوب

حاصل على البكالوريوس من قسم الفلسفة بجامعة صنعاء

عمل صحفيا في صحيفة 14 أكتوبر التي كانت تصدر في الجنوب،

كما عمل صحفيا في صحيفة الثورة الرسمية بعد انتقاله للشطر الشمالي.

شغل حتى وفاته نائب مدير عام الدائرة الاعلامية والعلاقات العامة بوزارة الإدارة المحلية.

عضو لجنة مركزية للحزب الاشتراكي اليمني.

قراءة 826 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة