رئيس الوزراء يصف تحرير عدن بيوم النصر الأكبر وإسقاط خرافة (المسيرة القرآنية) مميز

  • الاشتراكي نت / صنعاء

السبت, 15 تموز/يوليو 2017 15:28
قيم الموضوع
(0 أصوات)

تعهد رئيس مجلس الوزراء أحمد عبيد بن دغر بقيام حكومته في إعادة  بناء ما دمرته حرب  الحوثيون وصالح في عدن ولحج وأبين والضالع, بل إعادة البناء في كل اليمن عموما.

وأكد بن دغر في كلمة ألقاها اليوم  بمناسبة الذكر الثانية لتحرير عدن من مليشيا الانقلاب إنه كان بالإمكان تجاوز كل هذا الدمار والقتل في حال لم يجنح طرفاً منا لممارسة العنف وفرض الإرادة وإقصاء الآخرين كما فعل ذلك الحوثيون. لافتا إلى إن الحوثيون وصالح أجرموا في حق الوطن لكن الجريمة الأكبر ارتكبت في حق المجتمع ولقد دمروا النسيج الاجتماعي لوطن موحد منذ عشرات السنين .

واعتبر رئيس الوزراء الذكرى الثانية لتحرير بمثابة ذكرى يوم النصر الأكبر يوم أن دحر من وصفهم  بالعدو في إشارة لمليشيا صالح والحوثي, الذي قال تلقى هنا في عدن أولى هزائمه العسكرية والتي توالت بعد ذلك في أكثر من جبهة، موضحا إن عدن أسقطت ما وصفها بخرافة المسيرة القرآنية المزعومة وسقط معها الحق الإلهي في الحكم وتغير مسار الأحداث في بلادنا حسب أهواء الانقلابيين .

وقال سنحتاج إلى مزيد من الحوار وسنبحث في إطار المراجع الثلاث المعترف بها إقليمياً ودولياً ، مضيفاً : إن مشكلتنا هي مشكلة اليمن لا تفرض الحلول السياسية بالقوة وليست هناك حلولاً سياسية مطروحة خارج هذا النطاق سوف نحترم الإرادات أياً كانت طالما يجري التعبير عنها سلمياً عن طريق القانون والنظام واحترام الدولة وهيبتها.

أما بالنسبة لفتوى خطيب ساحة المعلا في ذكرى 7 يوليو فقد قال بن دغر بأن البعض قالوا بأن دم الجنوبي على الجنوبي حرام، واستثنى البعض من هذا التحريم ونحن نقول وبالمطلق دم الجنوبي على الجنوبي حرام ودم اليمني على اليمني حرام، ودم العربي والمسلم على العربي والمسلم حرام، بل نجزم أن دم الانسان بما هو إنسان على الإنسان حرام نعم حرام .

وأكد بن دغر إن الجماهير التي خرجت تهتف باسم الوحدة في مايو العظيم وترفع عالياً اسم اليمن الواحد لم تعد اليوم كذلك لقد شوهوا الوحدة فغدت في حد ذاتها معضلة لم تعد قابلية للاستمرار إلا في صيغة اتحادية جديدة وضعنا أسسها في مؤتمر الحوار الوطني، وغدت مشروعاً لعبدربه منصور هادي ومشروعاً لمن يرى عزة الأمة في اتحادها يرفض التقسيم والتقزيم والتجزئة، ولنا في الإمارات العربية المتحدة مثابة وعبرة لقد صنعت الاتحادية في الإمارات حضارة جديدة لم تخطر ببال أكثر المنجمين كذباً ولا أكثر الفلاسفة عقلاً فهل نتعظ؟، وهل يساعدنا الأهل على أن نتعظ بهذه الأمور ؟

وأشاد بن دغر بما اعتبرها نجدة أخوية من قبل التحالف العربي بقيادة السعودية متسائلا “هل تتذكرون يوماً عربياً أعظم من عاصفة الحزم التي وحدت العرب في وجه الفرس رفضت الانقلاب ورأت فيه خطراً داهماً على أمن اليمن وأمن الخليج والجزيرة العربية، وأمن الأمة والمنطقة برمتها ، مضيفاً : لقد كانت وستبقى عاصفة الحزم أياً كانت نتائجها عنواناً لأمة تأبى التدخل في شؤونها وترفض المساس بسيادتها وأمنها وقد شاءت الأقدار أن تكون المملكة على رأس هذه الأمة في راهن حياتنا، تضحي بالغالي والنفيس نصرة للأمتين العربية والإسلامية وللإنسان الذي خلقه الله معززا مكرما لا يجوز حرمانه من حريته.

قناة الاشتراكي نت تليجرام _ قناة اخبارية

للاشتراك اضغط على الرابط التالي ومن ثم اضغط على اشتراك بعد أن تفتتح لك صفحة القناة

https://web.telegram.org/#/im?p=@aleshterakiNet

قراءة 669 مرات آخر تعديل على السبت, 15 تموز/يوليو 2017 15:36

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة