المليشيا تهجر15اسرة بقوة السلاح من احدى قرى حذران غربي تعز مميز

  • الاشتراكي نت/ خاص

الخميس, 07 أيلول/سبتمبر 2017 14:15
قيم الموضوع
(0 أصوات)
احدى الاسر التي هجرتها المليشيا من حذران غرب تعز احدى الاسر التي هجرتها المليشيا من حذران غرب تعز

اجبرت مليشيا علي صالح والحوثي ما يقارب من 15 اسرة على ترك منازلها من قرية خور السفلى في منطقة الضباب غربي مدينة تعز.

وقالت مصادر محلية لـ "الاشتراكي نت" ان المليشيا الانقلابية بعد حصار قرية خور السفلى في حذران اجبرت اليوم الخميس سكان القرية على مغادرتها.

واكدت المصادر انه وبعد ان اطلقت المليشيا النار على سكان القرية اجبروا على مغادرتها والنزوح صوب مناطق متفرقة  في الضباب ومدينة تعز.

وتقع قرية خور السفلى في خط متقدم لجبهة الضباب شرقي جبل المنعم وتطل على منطقة حذران التي تتمركز فيها المليشيا الانقلابية.

وافادت المصادر ان المليشيا الانقلابية تسعى للتمركز في القرية وتحويلها الى موقع عسكري لتأمين منطقة حذران.

في السياق ادان أدان مركز المعلومات للتأهيل وحقوق الإنسان انتهاكات المليشيات في قرية خور بمنطقه الضباب.

وقال المركز في بيان له أن مجاميع من المليشيات منذ الثلاثاء الماضي حاصرت القرية القريبة من التيه السوداء  واقتحمتها واقدمت على تهجير سكانها.

هجرت المليشيا في اوقات سابقة عشرات الاسر من قرى متفرقة من منطقة الضباب وجبل حبشي بقوة السلاح، في وقت تفرض فيه حصارا خانقا على المواطنين بقية القرى في الربيعي وحذران وجبل حبشي.

 

قراءة 255 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة