صنعاء.. اشتداد المواجهات بين شريكي الانقلاب يهدد حياة المدنيين

  • الاشتراكي نت/ خاص

الإثنين, 04 كانون1/ديسمبر 2017 13:54
قيم الموضوع
(0 أصوات)

اشتدت وتيرة الأعمال القتالية الدامية بين مليشيا صالح ومليشيا الحوثي مساء امس الاحد في عديد مناطق في الضاحية الجنوبية في العاصمة صنعاء بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

وتزامنت المواجهات مع غارات جوية تشنها مقاتلات الجو التابعة للتحالف العربي مستهدفة تجمعات مواقع عسكرية لمليشيا الحوثي.

وتركزت الغارات الجوية على الفرقة الأولى مدرع ووزارة الخارجية وسط صنعاء ومواقع في بيت بوس وحدة جنوب صنعاء وفي الحصبة شمال العاصمة.

وتوالت معلومات عن استعادة مليشيا الحوثي مواقع عديدة بعد أن كانت المؤشرات تتجه إلى سيطرة مليشيا صالح عليها منذ مساء أمس.

وتسببت المواجهات الدامية في مقتل وإصابة المئات من الطرفين  إضافة إلى سقوط عشرات المدنيين بين قتيل وجريح.

كما خلفت المواجهات حالة من الهلع والرعب الشديد في أوساط السكان في العاصمة صنعاء التي تزدحم بآلاف النازحين.

ورصد "الاشتراكي نت" عبر مصادر محلية وأخرى طبية عدد من الضحايا المدنيين في المواجهات رغم التعتيم الإعلامي حولهم.

وتحدثت المصادر أن عن اصابه مواطن بطلقتين ناريه طلقه بالكتف الايمن وطلقه بالرجل اليمنى اسمه عدنان العبسي اصيب بالحي السياسي بعد خروجه من مقر عمله في سيتي ماكس بشارع الستين  واتجاهه الى منزله، واصابه مواطن في حي الصافيه برصاص قناص اخترت فخذه الايمن والايسر يوم أمس، كما اصيب مواطن في الرأس برصاص راجع وهو يمشي في الشارع في الحي نفسه.

وأصيب مواطن برصاص قناص اخترقت سيارته وسكنت في ظهره اثناء مروره في شارع بغداد، كما أصيب اخرون بجروح متفاوته.

وقتل مواطن برصاص قناص اخترقت رأسه وأصيبت والدته في القدم اثناء مروره بسيارته في شارع الستين الجنوبي حيث كان قادما من شارع حدة محاولا الخروج والنجاة بأمه وزوجته من الاشتباكات الى المناطق الآمنة.

وسقطت قذيفة على عمارة المحبشي في شارع بغداد تسببت في قتل احد ابنائه وإصابة آخر.

وتشهد عدد من الأحياء القريبة من المواجهات تساقط للقذائف بشكل عشوائي مخلفة عدد من الضحايا المدنيين لم نتمكن من الحصول على إحصائية دقيقة بعددهم.

 وتتمركز في الأثناء مليشيا الحوثي في حي عصر مرورا بشارع بغداد و شارع الزبيري وسط العاصمة ومستشفى السبعين الى حي كليه الشرطه وشارع مجاهد  وجزء كبير من شارع حده.

 

كما تتمركز مليشيا الحوثي في مركز الكميم وسط العاصمة ومعسكر السواد جنوب العاصمة وفي حي الجراف والمطار شمال العاصمة.

وتتمركز مليشيا صالح في شارع الجزائر ودار الرئاسة وجزء من بيت بوس وأجزاء من شارع حده وجزء من حي الاصبحي جنوب العاصمة.

ويتمركز  الطرفان في الحي السياسي  وأجزاء من بيت بوس مع انتشار  كثيف للقناصة  في اسطح المنازل والبنايات الكبيره في اماكن الصراع من الجانبين.

إلى ذلك استقدمت المليشيا تعزيزات كبيره  الى صنعاء  من عمران وعدد من المناطق المحيطة بالعاصمة   بعد ان كانت معلومات تحدثت عن اغلاق مدخل العاصمة الشمالي من قبل قوات صالح مساء امس.

واعتلت قناصه مليشيا الحوثي فندق برج الحياة وتمركزت فيه  بشارع 16 في بيت معياد جنوب العاصمة صنعاء، كما  تتمركز في اسطح  العمائر الكبيرة، وسط انتشار كثيف لعناصرها في الحارات وبين مساكن المواطنين.

ويأتي هذا بعد ان سيطرت مليشيا الحوثي على شارع 16 بالكامل بعد معارك شرسة مع مليشيا صالح استخدم فيها الطرفين مختلف الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

ولاذت مليشيا صالح بالفرار من شارع 16 الذي يقع فيه منزل محمد صالح ونجله يحيى  في بيت معياد بالقرب من دار الرئاسة، وسقط خلال المواجهات العديد من الطرفين ما بين قتيل وجريح.

 

 وتسود حالة القلق والخوف  في كل مناطق العاصمة وسط توقف شبه تام لحركه الناس في الشوارع واغلاق الكثير من المحلات التجاريه والشركات .

وارتفعت معظم أسعار السلع الغذائية والوقود والغاز المنزلي حيث ارتفع سعر الاسطوانة الغاز إلى 6000ريال وتباع في الأسواق السوداء فيما وصل سعر البنزين إلى 12الف ريال.

قراءة 2820 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة