فرنسا تعرب عن قلقها إزاء الأوضاع فى اليمن وتدعو إلى وقف فوري لإطلاق النار مميز

  • الاشتراكي نت/ متابعات

الثلاثاء, 05 كانون1/ديسمبر 2017 14:11
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

أعربت فرنسا اليوم الثلاثاء، عن قلقها البالغ إزاء الأوضاع في اليمن والمعارك الجارية في صنعاء لا سيما بعد المواجهات التي أدت إلى مقتل الرئيس السابق على عبد الله صالحيوم أمس الاثنين، داعية إلى وقف فوري لإطلاق النار.

وقالت الخارجية الفرنسية في بيان صادر عنها: "فرنسا قلقة بشكل بالغ من الوضع في اليمن. الاشتباكات في العاصمة صنعاء والتي أدت إلى مقتل الرئيس السابق علي عبد الله صالح، زادت من الوضع سوءا. لا بد من التوصل بأسرع وقت إلى وقف إطلاق النار الثابت، بغية تجنب تصعيد الأزمة".

وأضاف البيان أن "فرنسا تدعو جميع الأطراف في اليمن إلى بدء مفاوضات بأسرع وقت ممكن ومن دون شروط مسبقة، وذلك من أجل التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة".

من جانبها قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية،آنييس روماتيت أسبانيي، في تصريح صحفي اليوم، أن الوضع ازداد خطورة بعد مقتل على عبد الله صالح، وهو ما يستلزم الإسراع في إعلان وقف إطلاق نار دائم للحيلولة دون تفاقم الأزمة.

ووصفت المتحدثة، حماية السكان والبنية التحتية المدنية والإيصال الكامل وغير المشروط للمساعدة الإنسانية بأنها التزامات منصوص عليها في القانون الإنساني الدولي يجب أن تلتزم بها كافة أطراف النزاع.

وأكدت أن بلادها تدعو الأطراف اليمنية إلى استئناف المفاوضات دون شروط مسبقة للتوصل الى تسوية سياسية دائمة للأزمة وتجدد دعمها لمبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد خلال المشاورات المرتقبة اليوم بمجلس الأمن الدولي والتي سيتم خلالها تقييم الوضع غير المستقر هناك.

قراءة 495 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة