الامم المتحدة: أكثر من 22 مليون شخص في اليمن يحتاجون إلى المساعدات الإنسانية مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الثلاثاء, 16 كانون2/يناير 2018 15:54
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

اعلنت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، أن أكثر من 22 مليون شخص في اليمن يحتاجون إلى المساعدات الإنسانية، بما في ذلك 11.3 مليون تشتد حاجتهم للمساعدة، بزيادة تفوق المليون عن مارس 2017.

وقال تقرير صادر عن مكتب تنسيق الشؤون الانسانية التابع للأمم المتحدة ان 22.2 مليون يمني (76% من السكان) بحاجة إلى المساعدة بزيادة 1.5 مليون شخص خلال الاشهر الستة الماضية.

واوضح التقرير أن خطر حصول مجاعة في تزايد إذ يعاني 8.4 ملايين شخص من الجوع في مقابل 6.8 ملايين في 2017.

وتشمل الأرقام أكثر من نصف محافظات البلاد من بينها 72 منطقة من أصل 95 هي الاكثر تعرضا لخطر المجاعة.

وأضاف التقرير أن أكثر من 1500 مدرسة في البلاد تعرضت لأضرار أو دمرت بالكامل جراء غارات تحالف العدوان على اليمن.

وفي السياق  ناشدت منظمة "دعم الشعوب المضطهدة" الألمانية المفوضية الأوروبية للعمل على إنهاء الحصار الذي تفرضه السعودية على اليمن.

وقالت المنظمة في رسالة بعثتها إلى المفوضية الأوروبية "ستكون كارثة من صنع بشري، إذا ما قامت السعودية بوقف تخفيف الحصار المفروض على جارتها كما جرى الحديث في 19 من يناير/ كانون الثاني".

وأضافت الجمعية الحقوقية: "ارتفعت الأسعار إلى مستوى قياسي جدا، وحتى القلة من الناس التي استفادت من إجراءات تخفيف الحصار، بدأت تخشى على حياتها".

وقال كمال سيدو المختص في الشؤون اليمينية داخل الجمعية: "حين سيتم إقفال المنافذ الجوية والبرية والبحرية، فإن أسعار المواد الغذائية والوقود سترتفع مجددا. واليمن سيتم عزله عن العالم واستخدام الجوع كأداة حرب، وهو ما يعد جريمة بحق الانسانية".

وكانت الامم المتحدة قد أعلنت في وقت سابق ان اليمن يشهد "اسوأ أزمة انسانية في العالم".

ويحتاج أكثر من 22 مليون شخص في اليمن إلى المساعدات الإنسانية، بما في ذلك 11.3 مليون تشتد حاجتهم للمساعدة، بزيادة تفوق المليون عن مارس 2017.

قراءة 907 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة