تعز..القوات الحكومية تتقدم في مقبنة وجبل حبشي ومجهولين يستهدفون دورية للحملة الامنيبة مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

الأربعاء, 06 حزيران/يونيو 2018 21:28
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

تواصل القوات الحكومية عملياتها العسكرية غربي محافظة تعز محققة تقدمات ميدانية في مديرتي جبل حبشي ومقبنة.

وقالت مصادر ميدانية لـ "الاشتراكي نت" ان معارك ضارية شهدتها عديد مناطق في مقبنة وجبل حبشي بين القوات الحكومية والمسلحين الانقلابيين.

واكدت ان القوات الحكومية شنت هجمات واسعة على مواقع الانقلابيين في مقبنة تركز في محيط جبل العويد وجبل القرين.

وذكرت ان القوات الحكومية استكملت تحرير المواقع المحيطة بجبل العويد وتحرير قبل القرين بالكامل ودحر المسلحين الانقلابيين من تلك المناطق وتأمينها بالكامل.

وفي مديرية جبل حبشي المجاورة هجمت القوات الحكومية على مواقع الانقلابيين في منطقة العنين واحرزت تقدما في عدة مناطق وسط استمرار المعارك بين الجانبين.

تزامنت المعارك الميدانية مع غارات جوية مكثفة استمرت مقاتلات التحالف في شنها منذ ليل الثلاثاء اسفرت عن مقتل قيادي ميداني في صفوف الانقلابيين ويدعى عبدالله محمد حسن "أبو تراب" في مقبنة.

وخلفت المعارك عددا كبيرا من القتلى والجرحى في صفوف الجانبين. علاوة على تدمير معدات قتالية للمسلحين الانقلابيين.

في سياق اخر استهدف مجهولون بقنبلة دورية تابعة للحملة الامنية بالقرب من مسجد الشيباني في شارع الدائري اعلى منطقة الجمهوري.

واصيب جرائه ثلاثة من افراد الحملة الامنية احدهم اصابته خطيرة.

قراءة 2561 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 06 حزيران/يونيو 2018 21:38

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة