القوات الحكومية تسيطر على مواقع إستراتيجية في جبل حبشي ومقبنة غربي تعز مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

الأحد, 10 حزيران/يونيو 2018 20:04
قيم الموضوع
(0 أصوات)


حققت القوات الحكومية صباح اليوم الأحد، تقدما جديدا في الجبهة الغربية بريف محافظة تعز، جنوبي البلاد.

وقال مراسل "الاشتراكي نت" ان معارك عنيفة دارت بين القوات الحكومية والمسلحين الإنقلابيين في مديرية جبل حبشي، غربي المدينة.

وبحسب مراسلنا فإن القوات الحكومية حققت خلال المعارك التي شهدتها منطقة العنين، تقدما ميدانيا جديدا.

وتمكنت القوات الحكومية خلال المعارك من السيطرة على منطقة حصن، وقرية الكراش، وتبه جباري، والسد، وقرية القبع، وقرية الدمينه، الواقعة على خط الرمادة.

كما تمكنت القوات الحكومية وفق مراسلنا من السيطرة النارية الكاملة، على الخط الرابط بين تعز - الحديدة، في منطقة الرمادة، وسط انهيارات كبيرة في صفوف المسلحين الإنقلابيين.

وخلال المعارك سيطرت القوات الحكومية على نقطة مكائر، و قحفة عبل، جنوبي منطقة تبيشعه.

وأسفرت المعارك عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المسلحين الإنقلابيين، علاوة على أسر آخرين بينهم قناص يدعى "أبو نصر"  تم اسره في موقع حصن مكائر.

وفي مديرية مقبنة، تواصلت المعارك العنيفة بين الطرفين في جبل الحصن، وسط تقدم مستمر تحرزه القوات الحكومية شرقي الجبل.

وكانت القوات الحكومية حررت قرية المغربة، والقعلة، في منطقة العبدلة، خلال الساعات الماضية.

 من جهه اخرى قتل شخصان أحدهم طفل وأصيب آخران في انفجار عبوة ناسفة في طقم للشرطة العسكرية في جولة المرور.

مصادر محلية قالت لـ"الاشتراكي نت" ان مجهول زرع عبوة ناسفة في الدورية وانفجرت، ما تسبب لمقتل أحد أفراد الشرطة وطفل،  فيما أصيب آخرين إثنين.

قراءة 654 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة