القوات الحكومية تتوسع في المعارك إلى أطراف زبيد بعد تطهير مركز التحيتا مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

السبت, 07 تموز/يوليو 2018 13:53
قيم الموضوع
(0 أصوات)


وسعت القوات الحكومية معاركها اليوم السبت إلى الأطراف الشمالية والشرقية لمديرية زبيد بعد عمليات تطهير مركز مديرية التحيتا جنوبي الحديدة.

وقالت مصادر ميدانية لـ "الاشتراكي نت" ان ألوية العمالقة في الأثناء تخوض معارك عنيفة مع المسلحين الإنقلابيين في اطراف وادي زبيد من الجهة الشرقية لمديرية التحيتا تتزامن مع معارك مماثلة تخوضها في منطقة القريشية التابعة لزبيد والمتاخمة للتحيتا من الجهة الشمالية.

واكدت المصادر أن القوات الحكومية تواصل بالتوازي عمليات تمشيط لجيوب المليشيا في مناطق المغرس والسويق جنوبي غرب التحيتا.

في غضون ذلك اغارت مقاتلات الجو التابعة للتحالف بعشرات الغارات رافقها قصف مدفعي مكثف على مواقع وتعزيزات المسلحين الإنقلابيين في الخطوط الرئيسية والفرعية التي تربط زبيد بالتحيتا.

وافادت المصادر أن المسلحين الإنقلابيين تكبدوا أكثر من 100قتيل وجريح فيما قتل وأصيب عدد من أفراد القوات الحكومية خلال معارك اليوم السبت.

الى ذلك ناشد المواطنون في مدينة التحيتا الحكومة والجهات والمنظمات المعنية انقاذهم من أزمة المياه التي يعانوها منذ أمس الجمعة.

وقالت مصادر محلية لـ "الاشتراكي نت" ان مسلحي المليشيا الإنقلابية فجروا خزان المياه الرئيسي الذي كان يغذي المدينة بالمياه قبل دحرهم من مركز التحيتا.

قراءة 3096 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة