عناصر من المقاومة الجنوبية تفشل حفلا عسكريا لخريجي الكليات الحربية بعدن وتخوض مواجهات مع الأمن والجيش بسبب رفع أعلام الوحدة مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

السبت, 18 آب/أغسطس 2018 15:44
قيم الموضوع
(0 أصوات)


افشل عناصر منضويين في صفوف  المقاومة الجنوبية عرضا عسكريا صباح اليوم السبت، في حفل تخرج دفعات الكلية العسكرية في معسكر الكليات الحربية في العاصمة المؤقتة عدن.

وقال مراسل "الاشتراكي نت" ان عناصر منضويين في صفوف المقاومة الجنوبية أفشلت عرضا عسكريا في حفل تخرج من معسكر الكليات الحربية بمنطقة صلاح الدين، في مديرية البريقة.

وكانت قيادات عسكرية في وزارة الدفاع وقيادات أمنية في وزارة الداخلية التابعة للحكومة الشرعية في العاصمة المؤقتة عدن، حضرت إلى موقع الكلية فجر اليوم لحضور حفل تخرج ضباط الكليات.

وبحسب مراسلنا فإن اشتباكات عنيفة اندلعت بين الطرفين في الساعة السابعة من صباح اليوم لحظة اصرار بعض ممثلو الحكومة ووزارة الدفاع على رفع اعلام الوحدة وهو ما اثار حفيظة قوات المقاومة الجنوبية وانصارها في عدن، وقيامهم بمنع رفع الاعلام بالقوة.

وأكد مراسلنا أن مواجهات محدودة دارت بين مرافقي الوفد العسكري الأمني من جهة وبين مقاتلي المقاومة المتمركزين على جبل AR  المطل على الكلية العسكرية من جهة أخرى.

وأورد مراسلنا أن الاشتباكات أسفرت عن سقوط قتيل من الضباط الخريجين وإصابة ثلاثة من زملائه.

وتوقفت الاشتباكات - وفقا لما أفاد مراسلنا - عقب تدخل شخصيات عسكرية واجتماعية بعدن لتهدئة الموقف ونزع فتيل التوتر، وامتناع طرف الشرعية عن رفع الاعلام فيما واصل المقيمين على الحفل استكمال فقرات التخرج واقتصار العرض العسكري الى حفل تكريمي وخطابي في قاعة الكليات الكبرى في المكان ذاته.

واكدت مصادر متطابقة ان تفاهما من سابق حدث بين القيادات العسكرية بوزارة الدفاع وقيادات المقاومة بمنع رفع اي من الاعلام سواء الجنوبية او اعلام الوحدة واقامة العرض باعلام الخاصة بالكليات العسكرية البحرية والحربية والجوية، الا ان قيادات عسكرية اصرت في اخر لحظات بداية العرض ع رفع اعلام الوحدة والشرعية وهو ما دفع بالتوتر للامور.

 

قراءة 3425 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة