مفاوضات بين الاتحاد الأوربي وايران حول اليمن مميز

  • متابعات

الأربعاء, 20 آذار/مارس 2019 14:48
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

أعلن الاتحاد الأوروبي، إجراء الدورة الخامسة للمفاوضات مع إيران بشأن قضايا إقليمية في بروكسل.

وأوضح في بيان صادر عنه يوم امس أن المفاوضات تمحورت حول الأوضاع الإنسانية والسياسية في اليمن، وأن جميع الأطراف دعمت جهود المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث،

وطبقا لوكالة "إيسنا" الإيرانية  أكد البيان على "أهمية اتفاق استوكهولم (الموقع في 13 ديسمبر/ كانون الأول الماضي) وضرورة تنفيذه بسرعة، وخصوصاً ما يتعلق بميناء الحديدة".

وبدأت هذه المفاوضات، الإثنين في بروكسل، شارك فيها وفد أوروبي من أربع دول أوروبية، هي فرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيطاليا، برئاسة نائبة منسقة السياسة الخارجية الأوروبية هليغا شميد، فيما ترأس الوفد الإيراني الذي شارك في المفاوضات مساعد وزير الخارجية الإيراني حسين جابري أنصاري.

من جانبها، أكدت شميد، في حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أن الوفد الأوروبي أجرى مفاوضات مهمة حول اليمن في بروكسل مع الجانب الإيراني.

وقبل مشاركته في الدورة الخامسة للمفاوضات مع الاتحاد الأووربي، قال رئيس الوفد الإيراني جابري أنصاري، لصحيفة "اعتماد" الإيرانية الإصلاحية، إن المفاوضات مع الجانب الأوروبي تقتصر على الموضوع اليمني، مضيفاً أن "إيران حال رأت أن المفاوضات متعددة الأطراف حول اليمن مع الاتحاد الأوروبي والدول الأوروبية الأربع ناجحة، فمن الممكن أن تدرس الانتقال إلى ملفات أخرى".

وأكد أن بلاده لا تعتزم الخوض في مفاوضات حول مختلف القضايا في الوقت الحاضر، وأنها أعلنت صراحة للأوروبيين أنه "حال وصلت المفاوضات بشأن اليمن إلى نتائج واضحة، حينئذ ستنظر طهران باهتمام إجراء مفاوضات حول مواضيع إقليمية أخرى".

ولفت جابري أنصاري إلى أن "النجاح النسبي الذي تحقق في مفاوضات استوكهولم كان بسبب المفاوضات بين إيران وأوروبا". ​

قراءة 547 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة