أزمة مياه تحاصر سامع في تعز والاهالي يستغيثون مميز

  • الاشتراكي نت / محمد السامعي

الأربعاء, 22 أيار 2019 20:19
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

تعاني مديرية سامع في محافظة تعز ازمة مياه خانقة جراء تأخر سقوط الامطار والجفاف يسيطر على معظم ابار المنطقة.

ويقطع المواطنون في مديرية سامع عشرا الكيلومترات للحصول على وايت ماء يكفي لاستخدامات رمضان.

مواطنون أفادوا بان سعر الوايت الماء الكبير بلغ (35,000)  ريال، فيما سعر الوايت الصغير يتجاوز (15,000) ويتم جلبه من منطقة دمنة خدير الخاضعة لسيطرة الانقلابيين ، وتعد مياه غير صالحة للشرب، ويتم استخدامها لاعمال مختلفة.

ووجه ناشطون على صفحاتهم في مواقع التواصل الإجتماعي نداء استغاثة للمنظمات الدولية وفي مقدمتها الهلال الاحمر الامارتي، ناشدوها فيه بسرعة التدخل لإنقاذ المنطقة من موت محقق.

وقال صلاح الواسعي ان اسرته تستخدم مياه شملان (مياه معدنية) للشرب، وطهي الطعام والشاي.

كما دعا حاتم شوقي إلى سرعة محاسبة القائمين على مشروع مياه سامع وطالب باستبدالهم بآخرين من اعضاء المجلس المحلي.

وطالب بمحاسبة الشيخ عبدالكريم عبدالرحمن عبدالجليل الموالي لجماعة الحوثي الانقلابية، وشخصيات اخرى موالية لجماعة الحوثي تسيطر على مشروع المياه الواقع في منطقة سربيت الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي الانقلابية.

وقال حاتم بان عبدالكريم ومن معه يديرون ارباح خيالية جراء استثمارهم لمشروع المياه الخاص بالمنطقة، حيث يتم بيع ماء ابار المشروع لري القات، فيما تذهب ايرادات المشروع لجيوب نافذين.

كما طالب بسرعة محاسبة عبدالكريم عبدالرحمن، الموالي للانقلابيين، عن اجمالي المبالغ المالية التي فرضها كجبايات على سائقي السيارات ومهربي السجائر، في نقطته المستحدثة عند مدخل المديرية من اتجاه دمنة خدير.

وتعيش مديرية سامع منذ اكثر من نصف عام ازمة مياه دفعت بالكثير من الاسر للنزوح بسبب شبح الجفاف الذي يسيطر على المديرية، واتجهوا صوب اماكن اخرى تتوفر فيها مياه صالحة للشرب.

قراءة 304 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة