نجاة القيادي الاشتراكي محمد صبر من محاولة اغتيال في نقطة أمنية بتعز مميز

  • الاشتراكي نت /خاص

الثلاثاء, 16 تموز/يوليو 2019 21:05
قيم الموضوع
(0 أصوات)
تعرض القيادي في الحزب الاشتراكي اليمني وعضو لجنته المركزية محمدصبر لمحاولة اغتيال على يد احد عناصر نقطه أمنية في جنوبي غرب محافظة تعز. واكد بيان صادر عن منظمة الحزب الاشتراكي اليمني في مديرية مشرعة وحدنان بصبر ان الرفيق محمد صبر تعرض ظهر اليوم الثلاثاء لاطلاق الرصاص الحي على سيارته اثناء مروره بالخط العام الرابط بين نجد قسيم والنشمه من قبل شخص يدعى وليد عبدالله منصور السبئ والملقب (بالعري) في منطقةالقرع; قرب نقطة تسمى نقطة الطاهش . و إدانت منظمة الاشتراكي في مشرعة وحدنان هذا العمل الذي وصفته بالجبان مستغربة صمت الجهات الامنيه وتقاعسها عن القيام بمهامها والقبض على المدعو العري والذي اصدرت بحقه اوامر قبض قهري من قبل النيابه كونه متورط في كثير من القضايا ومنها محاولة اغتيال الرفيق عمار احمد صبر في سوق نجد قسيم حيث كان عمار يستقل سيارته مصطحبا اسرته .في وقت سابق. وحملت المنظمة في بيانها ; الجهات الامنيه مسؤلية تفريطها في اداء واجبها تجاه المخلين بالامن واقلاق السكينه العامه والحرابه ،وطالبت السلطات المحليه والامنيه بالمحافظة وبمديرية المسراخ بالقاء القبض على المدعو وليد عبدالله منصور السبئ والملقب بالعري كونه مطلوب امنيا وصدرت في حقه اوامر قبض قهريه من النيابه العامه. وعبرت المنظمة عن وقوفها وتضامنها مع الرفيق محمد صبر عضو اللجنة المركزية واحد قيادات ثورة فبراير وقائد مسيرة الحياة الراجلة.
قراءة 1744 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 16 تموز/يوليو 2019 21:30

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة