طيران التحالف ينفذ ضربات تحذيرية في عدن مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الأحد, 11 آب/أغسطس 2019 18:45
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

نفذت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية اليوم الأحد ضربات تحذيرية على عددا من المناطق في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي البلاد.

وقالت مصادر اعلامية متطابقة ان مقاتلات التحالف العربي نفذت ضربات جوية على قصر الرئاسة في منطقة معاشيق ومعسكر جبل حديد، الذي سيطرت عليهم قوات المجلس الانتقالي يوم أمس السبت.

وحسب ما أفادت المصادر استهدفت الضربات الجوية أماكن خالية داخل القصر الرئاسي والمعسكر، أدت إلى فرار قوات الانتقالي الجنوبي من القصر والمعسكر قبل أن تعود ثانية إليهما بعد دقائق من رحيل طائرات التحالف.

من جهته أكد التلفزيون الرسمي السعودي نقلاً عن بيان للتحالف، أن طائراته "استهدفت إحدى المناطق التي تشكل تهديداً مباشراً لأحد المواقع المهمة للحكومة الشرعية.

وحذر البيان ان هذه "ستكون العملية الأولى وستليها عملية أخرى في حال عدم التقيد ببيان قوات التحالف.

وأضاف "لا تزال الفرصة سانحة للمجلس الانتقالي للانسحاب الفوري".

وتأتي هذه الضربات بعد ساعات من دعوة التحالف الذي تقوده السعودية إلى قوات المجلس الانتقالي إلى الانسحاب من المواقع التي استولت عليها خلال الأيام الماضية في عدن وعدم المساس بالممتلكات العامة والخاصة.

وطالب التحالف في تصريح للمتحدث الرسمي باسم قواته، العقيد الركن تركي المالكي، بثته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) في ساعة متأخرة من مساء السبت، بوقف فوري لإطلاق النار في مدينة عدن، وذلك اعتباراً من الساعة الواحدة من فجر اليوم الأحد.

وهددت قيادة التحالف على لسان متحدثها الرسمي، بأنها "ستستخدم القوة العسكرية ضد كل من يخالف ذلك".

وبعد ربع ساعة من تصريح المتحدث باسم قوات التحالف، دعت المملكة العربية السعودية، أطراف الاقتتال في عدن، إلى اجتماع عاجل في المملكة.

وقال مصدر في وزارة الخارجية السعودية في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت، إن "المملكة تابعت بقلق بالغ تطور الأحداث في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، وتوجه إزاء ذلك الدعوة للحكومة اليمنية ولجميع الأطراف التي نشب بينها النزاع في عدن لعقد اجتماع عاجل في بلدهم الثاني المملكة العربية السعودية".

وذكر المصدر أن الاجتماع يهدف "لمناقشة الخلافات وتغليب الحكمة والحوار ونبذ الفرقة ووقف الفتنة وتوحيد الصف، وذلك للتصدي لميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران والتنظيمات الإرهابية الأخرى، واستعادة الدولة وعودة اليمن آمنا مستقراً" حد تعبيره. ولم يذكر المصدر موعد أو مكان الاجتماع بالتحديد.

وفي ساعة مبكرة من فجر اليوم الأحد أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي التزامه بوقف إطلاق النار في عدن، بناءً على طلب قيادة التحالف العربي الذي تقوده السعودية، لكنه رهن انسحاب قواته من المواقع التي سيطر عليها خلال الأيام الماضية، بنتائج حوار مرتقب تحتضنه المملكة.

وتوقف القتال في عدن مساء السبت عقب إحكام قوات المجلس الانتقالي، سيطرتها على كامل مدينة عدن، بعد أربعة أيام من القتال مع ألوية الحماية الرئاسية.

قراءة 2366 مرات آخر تعديل على الأحد, 11 آب/أغسطس 2019 18:58

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة