المجلس الانتقالي يرحب بوقف النار في شبوة مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الإثنين, 26 آب/أغسطس 2019 15:50
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

 

رحب المجلس الانتقالي اليوم ، بمضامين البيان السعودي الإماراتي المشترك، حول التطورات الأخيرة جنوب البلاد، داعياً التحالف إلى وضع آلية مناسبة لمراقبة وقف إطلاق النار.

وجدد المجلس، في بيان صادر عنه اليوم، تأكيده على الاستجابة لدعوة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى حوار في مدينة جدة، وكذا التزامه بالتهدئة ووقف إطلاق النار في شبوة.

وجدد المجلس التزامه بالشراكة مع "دول التحالف العربي في محاربة المشروع الإيراني في المنطقة المتمثل في ميليشيات الحوثي، وكذا مشاركته في مكافحة الإرهاب الذي ينشط تحت مظلة الحكومة اليمنية".

وقال البيان، إن الجماعات الإرهابية المسلحة تدفقت بقيادة جماعة الإخوان المسلمين لإعادة احتلال محافظة شبوة.

وحمّل المجلس الانتقالي الجنوبي، حكومة الشرعية، المسؤولية الكاملة عن استهداف قوات النخبة الشبوانية، وإعادة تمكين التنظيمات الإرهابية والجماعات المتطرفة بعد أن تم تأمينها.

وأكد استمرار التزامه بدعم قوات النخبة الشبوانية، وتعزيزها بكافة الوسائل التي تمكنها من استمرار دورها في مكافحة الإرهاب وتأمين المحافظة.

وشكلت قيادة القوات المشتركة للتحالف شكلت لجنة مشتركة (سعودية-إماراتية) من المقرر أن تبدأ اليوم الاثنين العمل على معالجة الأحداث وتثبيت وقف إطلاق النار في شبوة، وأبين، واستكمال كافة الجهود والإجراءات في محافظة عدن".

وأكدت حكومتا السعودية والإمارات في بيان مشترك على "ضرورة الالتزام التام بالتعاون مع اللجنة المشتركة التي شكلتها قيادة تحالف دعم الشرعية لفض الاشتباك، وإعادة انتشار القوات في إطار المجهود العسكري لقوات التحالف"

ودعا البيان الذي أصدرته وزارتا الخارجية في البلدين إلى "سرعة الانخراط في حوار (جدة) الذي دعت له المملكة العربية السعودية لمعالجة أسباب وتداعيات الأحداث التي شهدتها بعض المحافظات الجنوبية".

وأعربت حكومتا البلدين "عن رفضهما واستنكارهما للاتهامات وحملات التشويه التي تستهدف دولة الإمارات العربية المتحدة على خلفية تلك الأحداث".

وقال البيان إن الرياض وأبوظبي "تؤكدان استمرار كافة جهودهما السياسية والعسكرية والإغاثية والتنموية بمشاركة دول التحالف التي نهضت لنصرة الشعب اليمني".

وأضاف البيان أن البلدين "يؤكدان حرصهما وسعيهما الكامل للمحافظة على الدولة اليمنية ومصالح الشعب اليمني وأمنه واستقراره واستقلاله ووحدة وسلامة أراضيه تحت قيادة الرئيس الشرعي لليمن، وللتصدي لانقلاب ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران والتنظيمات الإرهابية الأخرى".

قراءة 2647 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة