أبين..قوات الحزام الأمني تستعيد سيطرتها على مدينة شقرة مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

الثلاثاء, 27 آب/أغسطس 2019 20:34
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

 

أعلنت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الثلاثاء أن قوات الوية الدعم والإسناد الحزام الأمني سيطرت على مدينة شقرة في محافظة أبين ، بعد ساعات من إعلان القوات الحكومية سيطرتها عليها.

وأكدت مصادر محلية ان قوات الحزام الأمني سيطرت على مدينة شقرة فيما لاذت عناصر القوات الحكومية بالفرار الى خارج مناطق مديريات أبين.

ودارت صباح اليوم مواجهات مسلحة فى مدينة شقرة جنوب محافظة أبين، استعادت خلالها قوات الحزام الأمني سيطرتها على مدينة شقرة الساحلية شرقي زنجبار بابين بعد وصول تعزيزات عسكرية من عدن والضالع ومن قوات ألوية العمالقة.

من جهته أعلن المركز الإعلامي لقوات الحزام الأمني، على صفحته في "فيسبوك" إن القوات تقدمت إلى منطقة العرقوب في مديرية خنفر شرق أبين بعد سيطرتها على مدينة شقرة عقب مواجهات القوات الحكومية​​​.

وأضاف أن جنود الحزام الأمني أسروا في منطقة العرقوب قائد قوات التدخل السريع في منطقة الخبر، المقدم علي المسهرج، وذلك بعد ساعات من انشقاقه وانضمامه لقوات الشرعية.

وفي السياق، تحاصر قوات الحزام الأمني معسكر اللواء 103 مشاة وقائده علي محمد القملي في منطقة جحين بمديرية لودر شمال شرقي أبين، حسب المركز.

وكانت القوات الحكومية قد أعلنت في وقت سابق اليوم سيطرتها على على مدينة شقرة ومعسكر الحزام الأمني في منطقة قرن الكلاسي بين شقرة ومدينة زنجبار عاصمة أبين.

وتعتبر مدينة شقرة من اولى المناطق التي سيطرت عليها القوات الحكومية من محافظة أبين خلال هذ الأسبوع بهدف قطع الإمدادات العسكرية لدعم قوات النخبة الشبوانية من محافظة عدن.

وكانت القوات الحكومية قد أعلنت سيطرتها على مديريات أحور، وأجزاء من خنفر، ووصلت حتى مشارف زنجبار، عاصمة المحافظة، قبل أن تتراجع مساء الثلاثاء.

قراءة 2696 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة