إحياء أربعينه الفقيد حامد جامع بصنعاء مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

الأربعاء, 11 أيلول/سبتمبر 2019 17:15
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

أحيا عدد من رجال الفكر والثقافة بمدينة صنعاء اليوم الاربعاء، أربعينية الاديب والمترجم والكاتب اليساري حامد جامع   الذي رفد المكتبة الوطنية اليمنية بمؤلفاته وترجماته للأدب الإنجليزي وإسهاماته الابداعية والصحفية.

 وفي الفعالية التي اقيمت قاعة مركز الدراسات والبحوث اليمني الصغرى بصنعاء تحدث عددا من المثقفين والأدباء وأصدقاء الفقيد عن مناقب الفقيد التي جسدها خلال مشوار حياته الحافل بالعمل والعطاء.. لافتين الى اسهامات الفقيد الإبداعية من خلال مؤلفاته وترجمته للأدب الإنجليزي وقيادته لصحيفة التجمع والذي كان من مؤسسي حزب التجمع الوحدي. مع المناضل الفقيد عمر الجاوي

عن الفقيد

- كان قريبا جدا من الجاوي وعبدالرحمن عبدالله ومن جعفر الظفاري وعبدالله محيرز واحمد قاسم دماج ومحمد عبده نعمان وسعيد عولقي وعبد الباري طاهر وحسن عبد الوارث وكل اعلام اليمن من مثقفين وادباء وسياسيين.

-  كان يعهد اليه بتصحيح مجلة الحكمة ابان رئاسة الجاوي لها  ولاحقا صار احد اعمدة صحيفة التجمع في اصدارها الاول مطلع التسعينيات،فكان يقول عنه الاستاذ احمد قاسم دماج نحن نتعلم اللغة وحب الجغرافيا من هذا الصومالي.

- حين ترجم الجزء الثاني من كتاب ديفيد سمايلي المسمى (مهمة في الجزيرة العربية) والمتعلق باليمن في الثمانينيات كان يقدم درسا بليغا للمترجمين في الاجتهاد والانضباط المفاهيمي وسياقات البناء اللغوي الموازي.

- صدر له عن مجلة قضايا العصر في العام 88 كتاب مترجم عن الانجليزية اسمه (كاسترو والدين) وهو جملة حوارات ومحاضرات ومقالات للزعيم الكوبي عن الدين.

- وهناك كتاب ثالث له عنوانه(الموقع الاخير) وهو عبارة عن ترجمة لمذكرات ضابط وسياسي انكليزي عن السنوات الاخيرة له في عدن.

- ويحتفظ باكثر من خمس مخطوطات لكتب مترجمة ومقالات ودراسات وتأملات، كان يعد الكثير من اصدقائة باقترابه من نشرها.

- لم  يتزوج وكان يقول انه تزوج الكتب والقراءة والتسكع اللذيذ ، وعاش حياة ثرية في محبة الناس واكتشاف العالم القابع في بطون الكتب وسير الكائنات المحلقة عاليا في الغرابة والادهاش.

 

قراءة 2253 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة