الإمارات تحث على التحلي بالمرونة والحكمة للتوصل إلى حل توافقي في الجنوب مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الأحد, 06 تشرين1/أكتوير 2019 14:48
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

حثت دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الأحد، طرفي الصراع في جنوب البلاد، على التحلي بالمرونة والحكمة للتوصل إلى حل توافقي ووقف التصعيد بين الجانبين، مجددة دعمها الكامل لجهود السعودية في "توحيد الصف ومواجهة الانقلاب الحوثي".

وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش في تغريدة على تويتر"، "الجهود الكبيرة التي تقوم بها السعودية الشقيقة عبر مفاوضات جدة لتوحيد الصف ومواجهة الانقلاب الحوثي مقدرة وندعمها دعما كاملا وبكل تفاصيلها".

وأضاف قرقاش "من الضروري أن نرى المرونة والحكمة من الطرفين، الأهم ألا نعود إلى الوضع السابق بل أن نخرج بجبهة أكثر قوة وتماسكاً وعزماً".

وكانت وكالة "سبوتنيك" قد كشفت الخميس عن محتوى بعض بنود مبادرة سعودية قُدمت في حوار جدة الذي ترعاه المملكة، بين الحكومة اليمنية الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي، في مسعى من التحالف العربي للتوصل إلى حل توافقي بين الجانبين.

ونقلت الوكالة عن مصدر يمني مسئول، في العاصمة السعودية الرياض القول: إن هناك اتفاقا في بعض النقاط الجارية حاليا في حوار جدة بين الانتقالي والشرعية، فيما تم رفض النقاط الأخرى من جانب الشرعية، مشيرا إلى بعض النقاط التي تم حسمها مثل دمج الجهات العسكرية وألوية النخبة واسم رئيس الحكومة.

وحسب ما أفادت الوكالة  أشار المصدر إلى أن المباحثات غير المباشرة خلصت إلى الاتفاق على إخراج الألوية العسكرية ككل إلى جانب الألوية الخاصة لدى المجلس الانتقالي والمسماه بأسماء قادة المجلس مثل ألوية "عيدروس" من العاصمة عدن  وتوجهها للمعارك في الساحل الغربي، وهناك مقترح آخر بأن يتم دمجها مع قوات الحماية الرئاسية، على أن يتم الاحتفاظ بلواء واحد حماية رئاسية في قصر معاشيق.

وأوضح انه، بالنسبة لقوات الحزام الأمني والتي تم إنشاؤها من جانب الإمارات وتتبعها عملياتيا ستؤول جميعها إلى القوات الأمنية، كما أن هناك تسويات خاصة للرئاسة اليمنية مع دولة الإمارات والتي ستغادر المشهد حال انجاز تلك الاتفاقات.      

قراءة 3815 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة