اشتراكي تعز يطالب بتشكيل لجنة تحقيق في واقعة اغتيال العميد الحمادي

  • الاشتراكي نت / خاص

الثلاثاء, 03 كانون1/ديسمبر 2019 15:34
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

نعت منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة تعز استشهاد البطل الوطني العميد الركن عدنان الحمادي قائد اللواء 35 مدرع إثر عملية اغتيال غادرة تعرض لها.

وقالت المنظمة في بيان نعي صادر عنها إنّ مصاب اليمن فاجع برحيل صاحب الطلقة الأولى في وجه الانقلاب وأحد القادة العسكريين الوطنيين الأبطال الذين اجترحوا مأثرة البطولة وذادوا عن الشعب وثورته، في وقتٍ كان الجميع قد استسلم لما يبدو أنه مصير محتوم.

وطالب البيان  رئيس الجمهورية والحكومة تشكيل لجنة تحقيق في واقعة الاغتيال الآثمة وكشف ملابساتها للرأي العام، ومحاسبة الجناة والجهات التي تقف خلفهم أياً كانت.

نص البيان

بقلوبٍ باكيةٍ تقطر حزناً وكمداً، تنعي منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة تعز استشهاد البطل الوطني العميد الركن عدنان الحمادي قائد اللواء 35 مدرع إثر عملية اغتيال غادرة تعرض لها.

إنّ مصاب اليمن فاجع برحيل صاحب الطلقة الأولى في وجه الانقلاب وأحد القادة العسكريين الوطنيين الأبطال الذين اجترحوا مأثرة البطولة وذادوا عن الشعب وثورته، في وقتٍ كان الجميع قد استسلم لما يبدو أنه مصير محتوم.

بيد أنّ شجاعة البطل عدنان الحمادي وثلة من رفاقه الجنود وصغار الضباط كانت قد اخترقت ذلك السواد الذي كاد أن يلفّ اليمن من أقصاها إلى أقصاها،  ورسمت حدود الوطن المؤجل.

إنّ منظمة الحزب وهي تنعي استشهاد البطل العميد عدنان الحمادي، فإنها تطالب رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي والحكومة الشرعية وبشكل عاجل بتشكيل لجنة تحقيق في واقعة الاغتيال الآثمة وكشف ملابساتها للرأي العام، ومحاسبة الجناة والجهات التي تقف خلفهم أياً كانت.

لئن تمكنت الأيادي الغادرة من النيل من البطل عدنان الحمادي، فهذا ليس نهاية التاريخ، فالشعب باقٍ، والثورة باقية، وألف عدنان حمادي سيولد من رحم هذه اللحظة الفاجعة، و"سينهض من صميم اليأس جيلٌ مريـدُ البـأسِ جبـارٌ عنيد".

صادر عن منظمة الحزب الاشتراكي اليمني بمحافظة تعز

فجر الثلاثاء الحزين،

الموافق 3 ديسمبر 2019م

 

قراءة 523 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 03 كانون1/ديسمبر 2019 17:00

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة