اجتماع استثنائي لقيادة الجيش في مأرب يؤكد على حسم معركة صنعاء مميز

  • الاشتراكي نت/خاص

الجمعة, 24 كانون2/يناير 2020 17:37
قيم الموضوع
(0 أصوات)

عقدت القيادات العسكرية التابعة للحكومة اليمنية اليوم الجمعة اجتماعاً استثنائيا في مدينة مارب، فجر الجمعة، برئاسة وزير الدفاع محمد المقدشي، بالتزامن مع اعلان الانقلابيين سيطرتهم على جبهة نهم شرقي صنعاء، بعد اسبوع على اشتعال المواجهات والمعارك.

وفي حين اعلنت وسائل إعلامية تابعة للانقلابيين استعادة مواقع عديدة واستراتيجية تحدثت القوات الحكومية عما أسمته بالانسحابات التكتيكية، لبعض الوحدات العسكرية وهو ما اعتبره البعض اعتراف ضمني بالخسارة في جبهة نهم.

وطبقا لوكالة الانباء الحكومية "سبأ" وقف الاجتماع على سير العمليات الميدانية وعملية تأمين ما تم من انسحاب تكتيكي لبعض الوحدات العسكرية في بعض المواقع والتي يتم حاليا ترتيب وضعها للقيام بمهامها وواجباتها القتالية.

أكد الاجتماع على أن "معركة تحرير صنعاء، خيار لا رجعة فيه مهما كلف الأمر". و "استمرار العمليات العسكرية، ضد الحوثيين في كافة المحاور والجبهات على امتداد اليمن".

وشدّد الإجتماع على الجاهزية القتالية والاستعداد التام والدائم في جميع الوحدات العسكرية لتنفيذ المهام الموكلة ومواجهة التحديات.

ويعد هذا الاجتماع الأول منذ اندلاع المواجهات في جبهات نهم ومارب والجوف يوم الجمعة الفائتة.

وقالت مصادر عسكرية في تصريحات صحفية ان مسلحي الانقلابيين تمكنوا من تحقيق اختراقات هامة داخل الجبهات الثلاث، والسيطرة على عديد مواقع كانت تتمركز فيها القوات الحكومية، خاصة في جبهة نهم شرقي صنعاء.

قراءة 348 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة