على خلفية احداث المهرة.. الرئيس هادي يوجه التعامل بحزم والتحالف يتهم جماعات التهريب مميز

  • الاشتراكي نت/ متابعات

الثلاثاء, 18 شباط/فبراير 2020 20:11
قيم الموضوع
(0 أصوات)

وجه الرئيس عبد ربه منصور هادي محافظ محافظة المهرة وكافة الاجهزة الامنية والعسكرية التعامل بحزم ضد من يقلقون الأمن والسكينة العامة بالمحافظة.

وشهدت محافظة المهرة امس الاثنين توترا غير مسبوق بعد استهداف رتل لقوات سعودية تعمل في اطار التحالف العربي كانت في طريقها الى منفذ شحن البري في محافظة المهرة من قبل مسلحين اعقبه اشتباكات كثيفة بين الجانبين.

وقضت توجيهات الرئيس هادي وفق ما أورده وزير الاعلام معمر اليمني في حسابه على تويتر ولم تتعاطى معها الوكالة الرسمية سبأ "اتخاذ كافة الاجراءات والتدابير المناسبة والتعامل بحزم مع المخربين والمهربين وقطاع الطرق وفرض النظام والقانون وسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتورطين في تلك الاعمال " حيال ما جرى في المهرة.

من جانبه علق التحالف العربي على ما جرى في المهرة حيث قال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد تركي المالكي "أن محاولات جماعات الجريمة المنظمة والتهريب بمحافظة المهرة تشكل خطر أمني حقيقي يقوض جهود الحكومة اليمنية الشرعية في فرض الأمن والاستقرار بالمحافظة".

وأوضح العقيد المالكي أن بعض الشخصيات المعروفة بالمحافظة والمتزعمة لجماعات الجريمة المنظمة والتهريب، حاولت يوم أمس الاثنين ( 17 فبراير 2020 م ) تعطيل جهود الأجهزة الأمنية الحكومية بوقف وضبط عمليات التهريب بالمحافظة، وسعت لتسهيل هذه العمليات باستخدام العنف والقوة المميتة باستهداف الوحدات الأمنية وقوات التحالف للمحافظة على مصالحها التخريبية، مما أدى ذلك لوقوع بعض الإصابات بمنسوبي الأجهزة الأمنية من الحكومة الشرعية والإضرار بالأمن العام ومصالح المواطنين، ما أجبر الأجهزة الأمنية وقوات التحالف اتخاذ وتنفيذ الإجراءات المناسبة وبحسب ما يقتضيه الموقف للدفاع عن النفس والمحافظة على الأمن.

وأكد طبقا لوكالة الانباء السعودية "واس" ان العملية أسفرت عن ضبط العديد من الأسلحة بحوزة المنفذين، مبينا بأن قيادة القوات المشتركة للتحالف تدعم جهود الحكومة اليمنية الشرعية للتصدي لمثل هذه الأعمال والخارجة عن القانون، ولن يكون هناك أي تسامح لمحاولات تقويض الأمن والاستقرار وجهود الحكومة اليمنية الشرعية والتحالف في الحد من عمليات التهريب ونشاطات جماعات الجريمة المنظمة.

قراءة 1828 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة