قيادات الحراك في تعز تناقش جملة من قضايا ومشاكل مديرية المعافر مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

الإثنين, 30 آذار/مارس 2020 14:54
قيم الموضوع
(0 أصوات)

التقت قيادات مجلس تنسيق الحراك الشعبي - تعز، بعدد من القيادات السياسية والمجتمعية، في مديرية المعافر، لمناقشة جملة من القضايا التي تهم.

ووقف اللقاء الذي عقد أمس الاحد، أمام المشكلات والنزاعات حول أراضي الاوقاف والمساحات العامة في مديرية المعافر.

وأكد رئيس مجلس تنسيق الحراك الشعبي مصطفى الحضرمي في اللقاء عن أهمية تظافر الجهود الشعبية والمجتمعية مع السلطة المحلية، من اجل الاستغلال الأمثل للأراضي والمساحات العامة وبما يخدم احتياجات ومتطلبات الصالح العام.

وقال ان مجلس تنسيق الحراك يولي الاراضي الوقفية والمساحات العامة اهمية بالغه.. وان المجلس سيعقد لقاءات مع قيادات السلطة المحلية في المديرية والفاعلين المجتمعين  والسياسيين، بغرض تدارس اليات وتدابير من شأنها تعزيز دور السلطة المحلية في البسط على المساحات العامة ووضع معالم عليها بغرض حمايتها والاستفادة منها في بناء وتشيد المرافق والمنشآت العامة.

وعبر الحضرمي عن بالغ أسفة من جراء المهاترات الاعلامية وتبادل توجيه الاساءات من قبل البعض عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وشدد الحضرمي عن اهمية قيم النقد والرقابة المجتمعية، ودور وسائل الاعلام، وقال "الا ان ما حدث من قبل البعض يمثل تأجيج وتوتير للمشهد العام في المديرية".

كما عبر الحضرمي عن بالغ تقديره للشخصية الوطنية فؤاد الشدادي عضو المجلس المحلي للمديرية. والذي قال انه "بادر وانسحب من الارضية المجاورة لمدرسة النعمان للبنات في منطقة النشمة، مقدما الصالح العام على الخاص وهو موقف طبيعي يصدر عن شخصية عامة لها اسهاماتها الكبيرة في الشأن العام وخدمة الناس".مشيدا في الوقت ذاته بجهود المدير العام للمديرية عادل المشمر   التي يبذلها في مجالات عده.

كما شدد الحضرمي على اهمية  تحمل السلطات مسؤوليتها في اتباع سياسات واجراءات وقائية عاجلة  من جائحة كورونا وحشد جهود الجميع لمواجهه هدا الخطر الكوني.

قراءة 227 مرات آخر تعديل على الإثنين, 30 آذار/مارس 2020 15:43

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة