تدفق السيول بصنعاء تتسبب بمقتل مواطنين إثنين وتشريد المئات مميز

  • الاشتراكي نت / محمد عبدالإله

الثلاثاء, 14 نيسان/أبريل 2020 18:02
قيم الموضوع
(0 أصوات)

تتواصل سيول الأمطار الغزيرة منذ مساء امس على مدينة ومحافظة صنعاء، ما تسبب بتعطيل حركة السير وتضرر عشرات المنازل والمحلات التجارية التي غمرتها المياه.

وضربت العاصمة اليمنيةـ صنعاء مساء أمس الإثنين، أمطار قوية، أودت بإثنين من المواطنين؛ وتسببت بإغراق أجزاء واسعة من الأحياء الجنوبية لمديرية السبعين جنوب أمانة العاصمة.

وعثر على مواطن جثة هامدة في حي الحثيلي ـ شارع خولان، وآخر في حي الخفجي بعد أن غرقا بمياه السيول وقامت السلطات بإغلاق المنطقة.

كما أدت السيول إلى تشريد المئات من منازلهم، ووقف وسائل النقل في الأحياء المتضررة، فيما نبهت السلطات المواطنين إلى وجوب الحذر في الأحوال الجوية السيئة.

واجتاحت السيول الناجمة عن الأمطار المستمرة منذ مساء أمس مدينة صنعاء القديمة التاريخية - المدرجة ضمن قائمة التراث العالمي (اليونيسكو) أحد أقدم المدن العربية المأهولة باستمرار عبر التاريخ ـ صنعاء. 

فيما سارع أصحاب المحال التجارية والمتاجر إلى إفراغ المياه من الممرات وأزقة المدينة القديمة.

وأفاد سكان محليون: أن العديد من السيارات علقت في ازدحامات مرورية، فيما قامت فرق الإنقاذ بعمليات باجلاء المواطنين المتضررين في أحياء القلفان والبطحاء والجرداء والقادسية وشميلة وحمراء علب.

وفي أحد الشوارع الرئيسية جرفت السيول سيارة متوقفة في حفرة تسبب بها المطر الغزير على الطريق ـ وفقاً لما تدوله ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي.

وادتالامطار الغزيرة التي هطلت مدينة صنعاء ومحيطها منذ مساء أمس إلى تدفق السيول من عزلة وادي الأجبار وبيت الجاكي في مديرية سنحان وبني بهلول التابعة لمحافظة صنعاء، وتسببت بانهيار عدد من المنازل وغمر البعض الآخر وجرف الأراضي الزراعية وأغرقت الشوارع بالمياه وتسببت في تعطيل حركة السير.

وفي مدينة صنعاء القديمة انهار منزل مكون من ثلاثة طوابق في حارة الذهب، وتضرر عدد من المنازل في بستان السلطان وباب السبح.بالإضافة الى اجلاء عشرات الأسر من منازلها عقب ارتفاع منسوب المياه في السائلة وتضرر عدد من الأحياء.

وحسب ما افاد سكان محليون دخلت سيول مياه الأمطار الغزيرة عشرات المنازل والمحلات التجارية في شوارع صنعاء الرئيسية وأحياء صنعاء القديمة المحيطة، وجرفت عدداً من السيارات.

وناشد السكان بسرعة إغاثة بعض الاسر التي بعض إلى مغادرة مساكنها بعد أن غمرتها المياه وهي بحاجة للمساعدة بشكل عاجل

وفي حي شميلة تسببت سيول الأمطار في تدمير واجهات كثير من المحلات التجارية وجرفت وأتلفت بضائعهم المعروضة أمامها، وخصوصا أن بعض المحلات كانت قد بدأت بعرض جزء من بضائعها الرمضانية أمام بوابات المحل وجاءت السيول وجرفتها.

وفي السياق حذر مركز الأرصاد، اليوم الثلاثاء من استمرار هطول الأمطار الغزيرة ومن تدفق السيول في عدد من المحافظات.

وقال في نشرة تحذيرية إن المعطيات التنبؤية والرصدية، تشير إلى استمرار حالة عدم الاستقرار، حيث يتوقع هطول الأمطار المتفاوتة الشدة مصحوبة بالعواصف الرعدية والرياح الشديدة وزخات من البَرَد، التي قد تكون أكثر غزارة من اليومين الماضيين.

وأشار إلى أن المرتفعات الجبلية الغربية من لحج جنوباً إلى صعدة شمالاً، ستشهد هطول الأمطار، وستمتد شرقاً إلى الصحاري والهضاب الداخلية وكذلك على السواحل الغربية والجنوبية والمناطق الداخلية المحاذية لها .

ونصح مركز الأرصاد المواطنين بعدم العبور في ممرات السيول أثناء وبعد هطول الأمطار.

قراءة 779 مرات آخر تعديل على الخميس, 14 أيار 2020 22:11

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة