القائم بأعمال الامانة العامة للاشتراكي يعزي بوفاة المهندس حسن عبده صحبي مميز

  • الاشتراكي نت / خاص

الأربعاء, 17 حزيران/يونيو 2020 20:36
قيم الموضوع
(0 أصوات)

عزى القائم بأعمال الامانة العامة للحزب الاشتراكي اليمني الدكتور محمد قاسم الثور بوفاة المهندس حسن عبده صحبي مستشار رئيس الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد، الذي اختاره الله إلى جواره مساء يوم الاثنين 15 يونيو 2020 م بعد مسيرةٍ حافلةٍ بالعطاء المتميز في الطيران المدني.

ونقل القائم بأعمال الامانة العامة للحزب التعازي الى نجل الفقيد نزار وكل افراد اسرته معبرا عن عظيم الاسى وعميق الحزن لرحيل الفقيد، سائلا المولى عز وجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.

عن الفقيد:

المهندس/ حسن عبده صحبي، من مواليد مدينة عدن الحبيبة عام 1942م. درس في مدارسها، ونهل من معينها ثقافة البساطة والتواضع والكد والتعايش الاجتماعي والإيثار.

 أب لولدين وخمس بنات.

حاصل على ماجستير هندسة الطيران من الولايات المتحدة الأمريكية.

يعتبر المهندس حسن عبده صحبي (أبو نزار) من أولئك الأوائل الذين تحملوا وبجدارة وبنكران ذات انشاء سلطة الطيران المدني والأرصاد في الجمهورية اليمنية.

مارس الاخلاص والوفاء في اداء اعماله قبل الذهاب إلى دار البقاء، خاوي اليدين، تاركاً خلفه قيما وثقافة مؤسسية في العمل.

 كان شعلة وطنية متميزة في تمثله لأخلاقيات الوظيفة العامة، وحبه لعمله ووطنه.

كان وطنياً وبامتياز في جهوده المتميزة في الحفاظ على المجال الجوي اليمني الواسع، المتمثل بإقليم الطيران الممتد حتى مومباي، وتحديثه باستمرار وتطويره، والذي تعرض لدورات من الابتزاز ومحاولات السيطرة الخارجية عليه منذ سبعينات القرن المنصرم، والتي لازالت هذه الاطماع تهدد سيادته وماثلة أمامنا حتى يومنا هذا.

تدرج في عدد من المناصب القيادية الفنية بداءً بتحمله مسئولية سلامة الطيران في مطلع سبعينات القرن المنصرم، ومدير عام مصلحة الطيران المدني في منتصف الثمانيات، ومساعد وزير المواصلات في الشطر الجنوبي من الوطن قبل قيام الوحدة في الـ22 مايو 1990م، وترأس جانب الطيران المدني عن الشطر الجنوبي في أعمال دمج سلطتي الطيران المدني والأرصاد بين شطري الوطن.

بعد قيام الوحدة عين وكيلاً للهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد حتى عام 94، بعدها رئيساً لمجلس إدارة الخطوط الجوية اليمنية حتى أواخر التسعينات.

عمل مستشاراً في عدد من الأعمال الفنية في الطيران المدني، وكانت آخر رحلته في هذه الأعمال المتميزة مستشاراً في الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد، وكان أيضاً رئيساً لاتحاد المهندسين اليمنيين.

 حقق جملة من المهام المتعلقة بسلامة الطيران وتراس فريق التحقيق في حادثة اليمنية في جزر القمر.

تأهل على يده وتحت اشرافه عدد من الكوادر اليمنية المتميزة في الطيران المدني والأرصاد التي يشار لها بالبنان على طول الساحة اليمنية والإقليمية والدولية.

قراءة 683 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة