مجلس الامن يناقش قضية خزان صافر النفطي العائم مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الأربعاء, 15 تموز/يوليو 2020 16:59
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

يعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الأربعاء جلسة للنظر في قضية خزان صافر النفطي العائم الذي يرسو في ميناء رأس عيسى بمحافظة الحديدة غربي البلاد، والتي تشكل تهديداً بيئياً وإنسانياً خطيراً في حال تسرب النفط منها.

ومن المقرر أن يقدم المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، أنجار أديرسون إحاطة أمام المجلس لرفع مستوى الوعي بخطورة وضع الخزان النفطي والتأكيد على الحاجة الملحة لحل المشكلة.

ومساء الثلاثاء طالبت الحكومة الشرعية، مجلس الأمن الدولي باتخاذ قرارات حازمة إزاء ما أسمته استمرار تلاعب الحوثيين ومراوغتهم دون اتخاذ معالجات حقيقية تنهي مخاطر تسرب أو غرق أو انفجار ناقلة النفط صافر والتهديد البيئي الكارثي الذي تمثله على اليمن ومنطقة البحر الأحمر.

ونقلت وكالة الأنباء الحكومية "سبأ"، عن وزير الإعلام معمر الإرياني القول إن موافقة الحوثيين على معاينة وتقييم فريق فني تابع للأمم المتحدة لناقلة النفط صافر مراوغة سياسية جديدة تستبق جلسة مجلس الأمن.

وأضاف الوزير: "أن الموافقة الحوثية تقتصر على معاينة وتقييم خزان النفط صافر وليس قطره أو تفريغ حمولته من النفط الخام".

واعتبر أن "مصداقية المجتمع الدولي حيال تلاعب ومراوغة الحوثيين أمام اختبار حقيقي في جلسة مجلس الأمن الدولي".

واتهم الوزير الحوثيين، باتخاذ خزان "صافر" أداة للابتزاز والمساومة غير آبهين بالنتائج والأضرار الكارثية على اليمن والمنطقة.

وأكدت الحكومة الشرعية في اجتماعها يوم الثلاثاء، أن الأولوية هي لتفريغ الخزان فورا وتفادي أكبر كارثة بيئية بالعالم وعدم القبول بالدخول في أي نقاشات تفصيلية قبل تحقيق ذلك.

ويحوي خزان صافر" مليون و140 ألف برميل من النفط الخام، ويتعرض للتآكل بسبب مياه البحر المالحة، كونه لم يخضع لأي صيانة منذ أكثر من خمس سنوات.

قراءة 617 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة