قيادي حوثي يقتحم مستشفى الثورة في إب ويختطف مديره وعدد من الاطباء مميز

  • الاشتراكي نت/ متابعات

الجمعة, 17 تموز/يوليو 2020 00:04
قيم الموضوع
(0 أصوات)

اقتحم قيادي في جماعة الحوثي، اليوم الخميس، مستشفى الثورة في محافظة إب واختطف مديره وعدد من موظفيه قبل أن يفرج عنهم مساء اليوم.

وقالت مصادر طبية متطابقة، إن عناصر من الحوثيين اقتحمت المستشفى بعد رفض إدارتها السماح باستخدام سيارات الاسعاف الخاصة بالمستشفى المقدمة من المنظمات في نقل وتشييع جثث قتلاهم الذين سقطوا في جبهات القتال.

وأوضحت المصادر أن قيادي حوثي يدعى "أبو رامي" يعمل مشرفاً للحوثيين في منطقة "وراف" غربي مدينة إب قدم إلى مبنى المستشفى بطقم عسكري على متنه عدد من المسلحين الحوثيين التابعين له، واختطف مديره وعدد من الأطباء وسائقي سيارات الإسعاف بعد الاعتداء عليهم بالضرب والشتم وإهانتهم أمام المرضى.

وعقب ذلك أعلن الأطباء والعاملون في هيئة مستشفى الثورة الإضراب الشامل في جميع أقسام المستشفى، عدا قسم الطوارئ.

وأفادت المصادر أن الأطباء رفعوا إضرابهم عن العمل، مساء اليوم، بعد الإفراج عن مدير المستشفى والاطباء والعاملين الذين احتجزهم القيادي الحوثي، إضافة إلى تلقيهم وعود من قيادات حوثية تدخلت لتدارك الموقف، ووعدت برد اعتبارهم.

 

قراءة 1268 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة