نقابة هيئة التدريس بجامعة صنعاء تدين اختطاف للدكتور عدنان الشرجبي مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الخميس, 10 أيلول/سبتمبر 2020 19:51
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

ادانت نقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم في جامعة صنعاء اختطاف الدكتور عدنان الشرجبي الأستاذ في قسم علم النفس كلية الاداب بجامعة صنعاء يوم أمس الأربعاء من قبل الحوثيين اثناء توجهه لكلية الاداب لامتحان طلبته.

وقالت النقابة في بيان صادر عنها انها تلقت بلاغاً بواقعة اختطاف الدكتور/عدنان عبدالقادر الشرجبي، عضو هيئة التدريس في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة صنعاء، أثناء توجهه إلى كليته من أجل اختبار طلبته الاختبار النصفي لطلبة الماجستي بحسب طلبهم من هذا العام الجامعي.

وطبقا للبيان تمت عملية الاختطاف من قبل الجهات الأمنية لسلطات صنعاء من أمام بوابة الجامعة دون الإفصاح عن سبب الاعتقال، ومنذ ذلك الحين انقطع التواصل معه ولم يتم معرفة الجهة التي نقل إليها.

وادان بيان النقابة استمرار هذه الممارسات الخارجة عن الدستور والقانون تجاه أعضاء هيئة التدريس مطالبا السلطات المعنية القيام بواجباتها في حماية الهيئة التدريسية في الجامعة كي تتمكن من القيام بواجبها التدريسي في ظل الظروف الاستثنائية التي يعيشونها مع انقطاع الرواتب وانهيار وضعهم الاقتصادي والصحي، موضحا انهم لا يطيقون فوق ذلك أن تتعرض حقوقهم وحرياتهم للقمع والتقييد.

وطالبت النقابة الجهات التي قامت بعملية الاختطاف بسرعة إطلاق سراحه، وأن يتم التعامل مع منتسبي الجامعة وفق الأطر الدستورية والقانونية.

ودعت النقابة في بيانها منظمات المجتمع المدني وكافة الهيئات والمؤسسات المعنية بحقوق الانسان الوقوف إلى جانبها؛ بغرض لتحرير الشرجبي من الاعتقال الخارج عن إطار الدستور والقانون.

وطالب البيان رئاسة جامعة صنعاء أن تقوم بواجبها المنوط بها في حماية الهيئة التدريسية وكل منتسبي جامعة صنعاء، وحملها مسئولية ما قد يتعرض له الأخ/ الدكتور عدنان الشرجبي من تردي لحالته الصحية وخاصة أنه يعاني من أمراض مزمنة ومنها القلب، ويحتاج إلى رعاية صحية خاصة بالإضافة إلى تناول الأدوية الضرورية لإبقاء وضعه الصحي تحت السيطرة.

وأكدت النقابة أن بيانها يعتبر بلاغاً للنائب العام وطالبته  بسرعة إطلاق سراح الدكتور عدنان الشرجبي ومحاسبة الجهات التي تمارس الاعتقال خارج إطار سلطة الدستور والقانون.

ولفتت النقابة في ختام بيانها الى تحفظها بحقها القانوني في اتخاذ كافة الطرق القانونية الكفيلة بضمان حقوق منتسبيها.

قراءة 1980 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة