السعودية تبعث رسالة لمجلس الأمن تحذر فيها من ظهور بقعة نفط قرب ناقلة النفط صافر مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الخميس, 24 أيلول/سبتمبر 2020 18:06
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

حذرت المملكة العربية السعودية مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، من مخاطر تسريبات نفطية بدأت في خزان "صافر" العائم قبالة سواحل البحر الأحمر، والذي يمنع الحوثيين فرق الأمم المتحدة من صيانته.

وقالت السعودية في رسالة بعثتها لمجلس الأمن، أمس الأربعاء، إن «بقعة نفطية» شوهدت على مسافة 50 كيلومتراً إلى الغرب من خزان صافر العائم، تواجه خطر تسريب مليون و100 ألف برميل من الخام قبالة ساحل اليمن.

وقال عبد الله المعلمي السفير السعودي، لدى الأمم المتحدة في الرسالة التي بعثها إلى المجلس، إن خبراء لاحظوا أن أنبوباً متصلاً بالسفينة ربما انفصل عن الدعامات التي تثبته في القاع ويطفو الآن فوق سطح البحر.

وأضاف المعلمي "أن الناقلة وصلت إلى حالة حرجة وأن الوضع تهديد خطير لكل الدول المطلة على البحر الأحمر، خاصة اليمن والسعودية" مردفا "أن هذا الوضع الخطير يجب ألا يُترك دون معالجته".

وكان مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، قد دعا جماعة الحوثيين إلى السماح بدخول فريق الفني التابع للأمم المتحدة لتقييم حالة السفينة وعمل المعالجات اللازمة لتفادي الكارثة.

وترسو الناقلة صافر، قبالة مرفأ رأس عيسى النفطي المطل على البحر الأحمر منذ أكثر من خمس سنوات، والتي معها حذرت الأمم المتحدة من أن صافر يمكن أن تُسرب ما يصل إلى أربعة أمثال النفط الذي تسرب من الناقلة إكسون فالديز العام 1989 قبالة ألاسكا.

وتنتظر الأمم المتحدة الإذن الرسمي من جماعة الحوثيين المسلحة لإرسال مهمة إلى الناقلة صافر لإجراء تقييم فني وأي إصلاحات قد تكون ممكنة.

قراءة 2192 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة