الهجرة الدولية تدعو الى زيادة حجم التدخلات الانسانية في اليمن مميز

  • الاشتراكي نت / متابعات

الأربعاء, 15 آذار/مارس 2023 21:34
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

دعت منظمة الأمم المتحدة، الأربعاء، الى زيادة حجم التدخلات الانسانية في اليمن التي تعاني تبعات الحرب المستمرة، ويعيش ملايين السكان فيها على حافة الهاوية.

وقال مكتب منظمة الهجرة الدولية في اليمن في بيان: أن الشعب اليمني الذي سيدلف قريباً عامه التاسع من الصراع، مازال يواجه أزمة اقتصادية حادة، ويعاني من الجفاف والفيضانات الشديدة.

وأوضح البيان أن: اثنين من كل ثلاثة أشخاص في اليمن يعتمدون على المساعدات الإنسانية من أجل البقاء.

وتسعى الأمم المتحدة الى حشد مزيد من الدعم لسدة فجوة التمويل لخطة الاستجابة الإنسانية للعام 2023م،بعدما تمكنت من جمع قرابة 25% فقط من ميزانية الخطة للعام الجديد والمقدرة بـ4.3 مليار دولار.

وقالت الهجرة الدولية في بيانها: يعتبر عام 2023 هو عام حاسم بالنسبة لليمن، لذا يحب علينا توحيد الجهود لبناء مستقبل أكثر سلاما واستدامة لليمن، مطالبة بعدم نسيان الشعب اليمني.

وذكر البيان  أن أكثر من 4.5 مليون شخص اضطروا إلى النزوح،  مع وجود 200 ألف مهاجر من القرن الأفريقي بحاجة إلى الإغاثة موضحاً ان المدارس والمستشفيات والخدمات الأساسية الأخرى، أضحت على حافة الانهيار.

وأكدت المنظمة الأممية، حاجتها إلى دعم أكبر من الجهات المانحة كي تتمكن الفرق الموجود على الأرض من تزويد 4.6 شخص في اليمن بالمأوى والمساعدات النقدية والمياه والصحة والحماية وغيرها من الخدمات.

وحذرت المنظمة  من مخاطر أن مخاطر تفاقم الأزمة الانسانية في البلاد.

وقالت:  إن هذه المجتمعات التي تعيش على حافة الهاوية قد تفقد المساعدة المنقذة للحياة في حال استمرار الفجوة التمويلية، الأمر الذي سيؤدي الى اكبر كارثة انسانية على مستوى العالم في التاريخ الحديث.

وأكد البيان أن التمويل الإنساني سينقذ ملايين  الأرواح من البشر في اليمن الذي لا يحتمل المزيد من الانتظار.

 

قراءة 1153 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة