الأحزاب السياسية في الجوف تدين التمرد على قرارت مجلس القيادة الرئاسي وترفض أي مغالطات لتبريره مميز

  • الاشتراكي نت/الجوف

الثلاثاء, 13 كانون1/ديسمبر 2022 20:53
قيم الموضوع
(0 أصوات)
أدانت الأحزاب السياسية في محافظة الجوف، تمرد حزب الإصلاح على قرارات مجلس القيادة الرئاسي القاضية بتعيين اللواء حسين العجي العواضي محافظا للمحافظة والعميد محمد التسول قائدا لمحور الجوف العسكري.
 
وقال بيان مشترك صادر، عن الحزب الاشتراكي اليمني وحزب المؤتمر الشعبي العام، ومجلس السلفيين، في الجوف، الإثنين، إن الأحزاب والتنظيمات السياسية في المحافظة وقفت أمام “التطورات الأخيرة المتعلقة بمحافظة الجوف والتي تخللها نزول لجنة لإجراء دور الاستلام والتسليم من قيادة المحافظة السلف إلى المحافظ الخلف المعين بقرار من رئيس مجلس القيادة الرئاسي اللواء حسين العجي العواضي، وكذلك تعيين العميد محمد الأشول قائدا لمحور الجوف”.
 
وأضاف: أن”الأحزاب والتنظيمات السياسية وهي تدين التمرد وتستنكر عملية عرقلة تنفيذ القرارات الجمهورية، ترفض أي مغالطات تهدف إلي تبرير التمرد".
 
وأكد أن" ما يحدث تمرد مكتمل الأركان" محملا "حزب الإصلاح مسؤولية هذا التمرد" معبراً عن أسفه “للدور الذي تقدمه قيادة مأرب ممثلة باللواء سلطان العراده عضو مجلس القيادي الرئاسي من تعاون و تواطئ من خلال استمرار الدوائر الحكوميه في مأرب ومنها البنك المركزي بالتعامل مع المتمردين في تجاهل للقرار الجمهوري بتعيين اللواء حسين العواضي محافظا للجوف”.
 
وطالب البيان، رئيس هيئة الأركان العامة وقائد المنطقه السادسة بتنفيذ قرار مجلس القيادة الرئاسي الذي قضي بتعيين العميد محمد الأشول قائدا لمحور الجوف، وأن تكون المؤسسة العسكرية بعيده عن الخلافات والتجاذبات الحزبية وفق الدستور والقانون.
كما دعا البيان “القوى التي تمردت
 
كما دعا البيان “القوى التي تمردت على الشرعية الدستورية بمراجعة مواقفها وتقديم المصلحة الوطنية ووحدة الصف على المصالح الشخصية والحزبية التي تشكلت خلال فترة الحرب وبطريقة أخلت بالتوافق الوطني وأضرت بأساسيات المعركة الوجودية مع مليشيا الحوثي المدعومة من إيران”. 
 
كما أكد البيان، على “وقوف الاحزاب والتنظيمات السياسية بمحافظة الجوف مع قيادة المجلس الرئاسي وقيادة المحافطة ممثلة بالمحافظ اللواء حسين العجي العواضي بالاتجاه نحو تحرير المحافظة من مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران”.
 
وثمن البيان “الدعم السخي والموقف العربي الأصيل من قبل التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة الداعم للشرعية من أجل استعادة مؤسسات الدولة وإنهاء انقلاب مليشيا الحوثي”.
 
 
 
 
قراءة 646 مرات

من أحدث

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة